المدارس اليابانية في مصر تستقبل الطلاب بدء من اخر يوليو
المدارس اليابانية في مصر تستقبل الطلاب بدء من اخر يوليو

منذ عام تقريبا ً ، وقعت وزارة التربية و التعليم و التعليم الفني في جمهورية مصر اتفاقية مشتركة مع وفد يمثل دولة اليابان من أجل إنشاء مدارس على النظام الياباني في جمهورية مصر ، فهذا من شأنه أن يظهر طفرة في نظام التعليم المصري ، فلا أحد يستطيع ان ينكر مدى تقدم التعليم الياباني .

و بعد ان تم هذه الاتفاقية بين وزارة التربية و التعليم و التعليم الفني في جمهورية مصر من جانب ، و بين دولة اليابان على الجانب الآخر ، تم الاتفاق أيضا ً على أن يتم إنشاء عددا ً من المدارس بالنظام الياباني ، أو تحويل مجموعة من المدارس المبنية بالفعل إلى مدارس تعمل على النظام الياباني .

ومنذ انتشار تلك الأخبار ، ينتظر أولياء الأمور الإعلان عن موعد تلك المدارس على النظام الياباني بفارغ الصبر ، كي يسارعوا بالتقديم لأولادهم في تلك المدارس التي يضمنون نتائجها بالفعل .

و أخيرا ً ، قد أعلنت في صباح أمس الخميس الثالث عشر من شهر يوليو من العام الجاري 2017م وزارة التربية و التعليم و التعليم الفني ، ان الاسبوع الاخير من هذا الشهر يوليو 2017م هو الموعد المحدد لبدء قبول الطلبات لتقديم الأطفال في تلك المدارس اليابانية ، سواء لمرحلة الكي جي “رياض الأطفال” أو لمرحلة الصف الأول الإبتدائي .

اما عن مصروفات المدارس اليابانية ، فقد تحدد مبلغ من الفين جنيه مصري إلى أربعة آلاف جنية مصري مقابل لأنشطة التوكا تسو  اليابانية ، و لا يتم دفعها مقابل للدراسة ، أما عن قيمة المصروفات الدراسية فسوف يصدر قرار وزاري آخر من قبل وزارة التربية و التعليم و التعليم الفني في خلال مدة زمنية أقصاها أسبوع من اليوم ، و هذا قد جاء في تصريحات السيد ياسر الجزار .

و لعل من الواجب ذكره ، أن تطبيق تجربة أنشطة التوكا تسو اليابانية في مدارس جمهورية مصر هدفها الرئيسي هو التنمية المتوازنة للطالب المصري بين جميع الجوانب الحياتية من جوانب اجتماعية و جوانب عاطفية أيضا ً إلى جانب الجوانب الأكاديمية ، كما أن أنشطة التوكا تسو تكسب الطفل روح التعاون ، بالإضافة إلى إنها تنمي في الأطفال العديد و العديد من المهارات مثل مهارة كيفية التعامل مع الآخرين منذ سنة الصغيرة .