اللجنة التعليمية بالبرلمان تطالب بحضور وزير التعليم بسبب قراراته الأخيرة
اللجنة التعليمية بالبرلمان تطالب بحضور وزير التعليم بسبب قراراته الأخيرة

أعلن رئيس لجنة التعليم التابعة للبرلمان “جمال شيحة” خلال مجموعة من التصريحات قرار اللجنة بالمطالبة بحضور الدكتور “طارق شوقي” إلى البرلمان الجلسة القادمة، هذا من أجل الإطلاع على القرارات والآراء التي شكلتها اللجنة خلال الفترة الأخيرة والتي تتعلق بقرارات وزير التعليم التي أعلن عنها خلال الفترة الأخيرة.

وكان من بين تلك القرارات التي حددتها اللجنة والتي أعلنت بشأنها عن هذا القرار قرار تغيير نظام الثانوية العامة لنِظام الثلاثة سنوات “النظام التراكمي” هذا بجانب قرار وزير التربية والتعليم الخاص بإلغاء الشهادة الإبتدائية.

وأضاف رئيس لجنة التعليم التابعة للبرلمان خلال التصريحات التي قام بها اليوم و التي كانت عقب الانتهاء من اجتماع اللجنة، أنه كان من المفترض أن يقوم وزير التعليم بالحضور اليوم وذلك للاستماع لآراء اللجنة التي شكلتها حول قَرارته الأخيرة.

ولكن سفر الوزير خارج البلاد اليوم حال دون ذلك، مما اضطره إلى تأجيل الاستماع لآراء اللجنة للاجتماع القادم والذي من المقرر أن يكون في أول أكتوبر المقبل.

وأكد أيضا خلال التصريحات أن اللجنة قد عقدت خلال الأسبوع الماضي اجتماع استمر لمدة تزيد عن ال4 ساعات، وقام وزير التعليم خلال الاجتماع بالحديث عن آرائه و الأسباب التي دفعته إلى اتخاذ القرارات الأخيرة والتي جاءت بهدف إحداث المزيد من أعمال التطوير في نظام التعليم.

بينما من المقرر وفقا للتصريحات أن يتم خلال الاجتماع القادم سماع قرارات اللجنة والآراء التي شكلتها بخصوص قرارات وزير التعليم الأخيرة.

كما أضاف أيضا في نهاية التصريحات أن اجتماع لجنة التعليم اليوم سيدور حول الأسباب التي حالت دون الانتهاء من إجراءات صيانة المدارس وأخرتها حتى بداية العام الجديد، وسيكون هذا من خلال الاجتماع الذي ستَعقده اللجنة مع رئيس هيئة الأبنية التعليمية.

وجاء هذا في ظل الشكاوى الكثيرة التي تلقتها اللجنة خلال الفترة الماضية من جميع النواب والتي تفيد بتأخير أعمال الصيانة في المدارس التابعة لدوائرهم و التي كان من المفترض أن تنتهي قبل بداية العام الدراسي الجديد وفقا للخطة الزمنية التي تم وضعها من قبل اللجنة التعليمية خلال الفترة الأخيرة.