تفاصيل أزمة المستحقات المالية المتأخرة لصفقة طباعة الكتب الدراسية
رئيس غرفة الطباعة و التغليف

أعلن رئيس غرفة صناعة الطباعة والتغليف التابع لاتحاد الصناعات المصرية “أحمد جابر” خلال مجموعة من التصريحات التي قام بها، أن قيمة ما صرفته وزارة المالية لطباعة الكتب الدراسية الخاصة بالفصل الدراسي الأول حتى الآن قد وصل إلى مليار جنيه.

وقد أشار خلال التصريحات التي قام بها أن وزارة المالية قد تأخرت خلال الفترة الماضية في صرف الاعتمادات المالية والتي تتعلق بأعمال الطباعة للكتب الدراسية للفصل الدراسي الأول.

هذا وأضاف خلال التصريحات التي قام بها اليوم لمصر 365، أن مقدار ما سلمته المطابع إلى وزارة التربية والتعليم من كتب خاصة بالفصل الدراسي الأول قد قدر بنحو 98%، في حين أن قيمة التكلفة الإجمالية لطباعة كتب الفصل الدراسي الأول كما تم الإعلان عنه وفقا للتصريحات تصل إلى 1.2 مليار جنيه، أي أن وزارة المالية قامت خلال الفترة الماضية بتسليم ما يعادل 90% من القيمة الفعلية للكتب.

الجدير بالذكر أن تفاصيل المناقصة الخاصة بطباعة كتب العام الدراسي الحالي، تشمل طباعة نحو 300 مليون كتاب، هذا بالنسبة للعام الدراسي كاملا سواء كان الفصل الدراسي الأول أو الثاني، هذا بالإضافة إلى الكتب الدراسية المقررة للفصلين الدراسيين.

الجدير بالذكر أن الطلب الذي تقدمت به غرفة صناعة الطباعة التابعة لاتحاد الصناعات و الذي يتعلق برفع أسعار المناقصة الخاصة بطباعة الكتب والتي قدمتها وزارة التربية والتعليم، كان قد تم الموافقة عليه من قبل مجلس الوزراء.

وجاءت تلك المناقصة بخصوص طباعة الكتب الدراسية للعام الدراسي الحالي 2017/2017، حيث ارتفعت أسعار طباعة الكتب في ظل الارتفاعات التي شهدتها تكلفة الورق وكذلك الطباعة، وذلك بالمقارنة مع التكلفة التي كانت عليها هذه العملية خلال العام الدراسي الماضي 2016/2017.

جاء هذا ضمن مجموعة من التصريحات التي قام بها رئيس غرفة صناعة الطباعة والتغليف والتي قام خلالها بالحديث عن كافة التفاصيل التي تتعلق بعملية طباعة الكتب الدراسية، وذلك للعام الدراسي الحالي، والتي قد ارتفعت تكلفتها بالمقارنة بالعام الدراسي الماضي، هذا بجانب تأخر وزارة المالية في سداد المستحقات المالية بخصوص الصفقة.

اقرأ أيضا:

  1. شعبة الاتصالات توضح حقيقة التلاعب في أسعار كروت الشحن.