«قادرون باختلاف».. مبادرة جديدة لـ التعليم لدمج ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع
طارق شوقي

أطلق وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، الدكتور طارق شوقي ، اليوم الإثنين الموافق 1 أكتوبر من العام الحالي 2018 ، حملة «قادرون باختلاف» ، والتي تهدف إلى دمج ذوي الاحتياجات الخاصة مع زملائهم الأصحاء في المجتمع.

وخلال كلمته في الملتقى العربي الأول لمدارس ذوي القدرات الخاصة والدمج ، المنعقد في شرم الشيخ حاليا تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي ، قال الدكتور طارق شوقي ، إنّ دمج ذوي الاحتياجات الخاصة ، يأتي من منطلق الإيمان ببناء الإنسان المصري.

وشهد الملتقى عرض فيلم تسجيلي عن المبادرة ، يوضح تصور وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ، في دمج ذوي الإعاقات المتعددة في التعليم.

الدكتور طارق شوقي ، قال إن الواقع صعب ويحتاج إلى الكثير على أرض الواقع ، سواء من ناحية وضع تصور لمدارس التربية الفكرية ، أو من ناحية المناهج ، أو تدريب المعلمين على التعامل مع التلاميذ علميا وإنسانيا.

ولفت وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، إلى افتتاح فصول مخصصة لذوي الإعاقة ، تتضمن تعليما يتناسب مع كل حالة.

وافتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي اليوم الإثنين ، الملتقى العربي الأول لمدارس ذوي الاحتياجات الخاصة والدمج في مدينة شرم الشيخ، حيث تستمر فعاليات الملتقى حتى يوم 4 أكتوبر الحالي ، وبدأ الحفل الافتتاح بتلاوة آيات من الذكر الحكيم بصوت الطالب محمد ياسر ، تلاها عرضا غنائيا للطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة.

ويقام الملتقى بحضور عربي واسع ، وبحضور المهندس مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية ، والدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، وبعض الوزراء والشخصيات العامة.