أصدرت جامعة القاهرة بياناً للرد على ما أثير في بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي , بشأن تقدم النائبة غادة عجمي عضو في مجلس النواب ببيان عاجل لوزير التعليم العالى الدكتور أشرف الشيحي و رئيس جامعة القاهرة الدكتور جابر نصار, بشأن حدوث مخالفات مالية فى الصناديق الخاصة بكلية الطب القصر العيني بجامعة القاهرة , حيث أكدت الجامعة في بيانها الصادر مساء أمس على أن هذه المخالفات قد وقعت فى عهد إدارات سابقة للجامعة , حيث وردت فى تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات في الفترة من( 2011  – 2013 )، وايضاً كان حدوث هذه المخالفات قبل تولى الدكتور فتحى خضير عميد طب القصر العينى منصبه الحالى.

وأضافت الجامعة في بيانها الصادر مساء أمس ,أن الدكتور جابر نصار قد  تولى رئاسة وإدارة جامعة القاهرة  في 1 أغسطس 2013, ومنذ ذلك الحين ,لم يرد إلى الجامعة أية تقارير من أى جهة رقابية بشان كلية الطب أوغيرها من الكليات , أو في أي قسم من إدارات الجامعة المختلفة , وأشارت الجامعة في بيانها أن الدكتور جابر نصار رئيس الجامعة منذ توليه المسئولية قد طبق نظام قوى في الإدارة من أجل القضاء على الفساد بكافة أشكاله وصوره , حتى تصبح الجامعة  منبر للعلم والثقافة يخدم البشرية , مؤكدة على أن الجامعة لم تتلقى أى تقارير رقابية حول أي واقعة فساد منذ تولى الدكتور جابر نصار رئاسة الجامعة , وقالت الجامعة في البيان , أن الإدارة الحالية تقوم بعملية إصلاحات مالية وإدارية كبيرة , الأمر الذي أدى وجود وفر مالي لدى الجامعة حوالي 2 مليار جنيه بعد ان كانت الجامعة مثقلة بالديون , مما أدى الى الإنفاق الذاتي من قبل الجامعة من إنشاء مستشفيات جديدة و تطوير المستشفيات الموجودة حالياً وعمل صيانة للمباني ,بالإضافة إلى إقامة منشأت تعليمية , لتصبح الجامعة مثلاً يحتذى به فى تحقيق الإصلاح المالى والإدارى بموارد ذاتية , فضلاً عن دور الإدارة الحالية في إصلاح المنظومة التعليمية , وأكد البيان على التعاون بين الجامعة وبين المؤسسات الرقابية من أجل محاربة الفساد وتحقيق الشفافية والنزاهة ,وطالبت الجامعة في بيانها  أنها  ترجو من الجميع ضرورة توخى الحذر فيما يتم تداوله , حتى لا تتأثر سمعتها  داخل مصر وخارجها , وبإعتبارها مؤسسة وطنية تهم كل المصريين ولما تمثله من إضافة للتعليم الجامعى فى مصر , وأضافت الجامعة أنها تتبع قواعد من الشفافية  للإعلان عن كافة القضايا الخاصة بها.