لأول مرة “بكري” يكشف ما دار بين ” سليمان و مبارك” قبل خطاب التنحي بدقائق في ذكري التنحي السادسة
مبارك

قام مصطفي بكري خلال البرنامج الذي يقوم بتقديمه تحت اسم ” حقائق و أسرار ” و الذي يتم بثه من خلال القناه الفضائية ” صدي البلد ” بالكشف ع مجموعة من الكواليس الخاصة باللحظات الأخيرة و التي تتعلق بتنحي الرئيس السابق ” محمد حسني مبارك” ، حيث يوافق الذكري السادسة لقيام ” محمد حسني مبارك ” بالتنحي عن رئاسة الجمهورية ، و التي توافق يوم 11 من فبراير أي أن موعدها يوافق غدا .

و الجدير بالذكر أم مصطفي بكري قد صرح خلال البرنامج التليفزيوني و الذي يقوم بتقديمه من خلال القناه الفضائية ” صدي البلد ”  أنه و قبل قيام مبارك بالتنحي ، فقد كان هناك انعقاد لاجتماع خاص بوزارة الدفاع و ذلك من أجل العمل علي بحث التطورات و كذلك المخاطر و التي من الممكن أن تواجهها البلاد خلال الفترة القادمة ، و قد قام أيضا بالاشارة الي أن جماعه الاخوان المسلمين و كذلك مجموعة من الحلفاء التابعين لها كان من المقرر أن يقوموا بدفع البلاد الي الخاوية علي حدد قوله ، و قال أيضا بأن عمر سليمان قد قام قبل تنحي مبارك بالتحدث اليه و قد قام باخباره وقتها انه لم يعد هناك وقت متاح ، و أنه يجب علي مبارك القيام بالتنحي في اسرع وقت و ذلك حيث أن الجماهير قد نجحت في الزحف الي القصر الجمهوري .

و الجدير بالذكر أن مصطفي بكري قد أكد خلال التصريح الذي قام به أثناء البرنامج الذي يقوم بتقديمه الي أن مبارك قد فضل كلمه التخلي بدلا من كلمه التنحي ، و أيضا الا يقوم باذاعة البيان الذي قد أعلنه الا بعد أن ترحل سسوزان مبارك بالاضافة الي نجلة ” جمال مبارك” و أن يتم بعدها القيام بتسليم الشريط الخاص ببيان التنحي و الذي قد قام به مبارك ، ل ” عبد اللطيف المناوي” و هو رئيس قطاع ماسبيرو ، في الوقت الذي كان مبني الاذاعة و التليفزيون المصري محاصر وسط المحتجين و الثائرين علي النظام وقتها ، هذا و قد أكد خلال التصريح الذي قام به أن الموقف الذي قام به مبارك في ذلك الوقت كان جديرا أن يجنب البلاد الفوضي و كثيرا من بحور الدم و التي كان من الممكن أن تراق وقتها ، هذا بالاضافة الي أنه قد تم انصاف مبارك بعدها من قبل حكم القضاء ، هذا علي حد قوله .