مفاجأت البنك المركزي يعلنها السويدي
طارق عامر محافظ البنك المركزي الجديد

قام محمد السويدي و هو رئيس اتحاد الصناعات خلال الفترة الماضية بمجموعة من التصريحات الصحفية و التي كانت من خلال المؤتمر الذي قام به اليوم ، هذا و قد تضمنت التصريحات الصحفية التي قام بها السويسي من خلال مؤتمر اليوم الاتفاقيات الثلاثة التي قد تمت بينه و بين البنك المركزي خلال الفترة الماضية ، حيث قام باعتبار ما قام بالاتفاق عليه مع البنك المركزي مفاجأت رفض الافصاح عن التفاصيل التي تتعلق بها و كانت هي :

  1. العمل خلال الفترة القادمة علي الحرص علي القيام بزيادة رأس المال العامل للشركات ، و الذي يصل قيمته الي نحو مليار جنيه ، و قد أعلن خلال التصريحات التي قام بها بأن الفائده العائدة من هذا خاصة جدا و لم تكن متوقعه علي الاطلاق لكنه رفض الافصاح عنها خلال التصريحات التي قام بها .
  2. و كان الاتفاق الثاني الذي قد تم عقده مع البنك المركزي خلال الفترة الماضية هو القيام بمساعده الشركات من قبل البنك المركزي و خاصة انها تعاني من نقص في الدولار و صعوبة في العمل علي تدبيرة ، لذا فان الاتفاق يستلزم قيام البنك المركزي بمساعدة تلك الشركات من خلال توفير حاجتها من الدولار الأمريكي لانشاء العديد من المشروعات و الاستثمارات .

هذا بجانب أن السويدي قد أوضح خلال التصريحات التي قام بها بأن ذلك الاتفاق قد قام علي أسس و هي أن يقوم البنك المركزي بتدبير ما تحتاجه الشركات من الدولار الأمريكي  علي أن تقوم الشركات بمحاسبة البنك المركزي وفقا للأسعار الرسمية للدولار الأمريكي و ليس أسعار السوق ، هذا بالاضافة الي الاسراع في العمل علي توفير الدولار و الا فان التأخر سيؤدي الي الوقوع في مجموعة من الغرامات التي سيتم تحديدها كغرامات تأخر .

3- بينما كان الاتفاق الثالث يتضمن القيام بتقسيط المديونيات لمدة تصل الي ٣٣ سنوات.

هذا بجانب أنه لن يتم وفقا لذلك القيام باتخاذ ايه اجراءت قانونية من الممكن أن يلجأ اليها البنك ضد المستثمرين ، هذا بجانب الاتفاق مع البنك علي العمل علي تقديم فائدة تتراوح ما بين 5 الي 12% و سيكون ذلك الحد الأقصي للثروه الداجنه .