“الرئاسة” تنفي ما أثير حول توطين الفلسطينيين في سيناء
السيسي يجتمع مع قيادات المجلس الأعلي للقوات المسلحة

اجتمع اليوم الرئيس عبدالفتاح السيسي مع قيادات المجلس الأعلى للقوات المسلحة والمجلس الأعلى للشرطة، بحضور الفريق أول صدقي صبحي، القائد العام للقوات المسلحة, ووزير الداخلية  اللواء مجدي عبدالغفار ,وقال السفير “علاء يوسف” المتحدث باسم رئاسة الجمهورية ,أن الاجتماع نتناول تطورات الأوضاع الأمنية في مختلف أنحاء الجمهورية، وجهود مكافحة الإرهاب بشمال سيناء، للمتابعة الدورية للخطط الأمنية التي تقوم بها القوات المسلحة والشرطة لملاحقة العناصر الإرهابية، والتصدي لهدفهم بالنيل من أمن المواطنين وزعزعة الاستقرار بالبلاد، مؤكداً على ضرورة القضاء على الإرهاب في شمال سيناء والتصدي لمحاولات استهداف المدنيين والنيل من وحدة الصف الوطني ,كما نفى المتحدث الرئاسي ما تردد في الفترة الأخيرة في وسائل الإعلام حول وجود مقترحات لتوطين الفلسطينيين في سيناء، مشيراً إلى أن هذا الأمر لم يتم مناقشته أو طرحه من قبل على أي مستوى من جانب أي مسؤول عربي أو أجنبي مع الجانب المصري، ومن غير المعقول الخوض في مثل هذه الإقتراحات غير الواقعية وغير المقبولة، وخصوصاً أن أرض سيناء جزء عزيز من الوطن، شهد ولا يزال أغلى التضحيات من جانب أبناء مصر , وأكد المتحدث باسم الرئاسة على ضرورة عدم الالتفات إلى مثل هذه الشائعات التي لا تستند إلى الواقع بأي علاقة، والتي ينشرها البعض من أجل نشر الفتنة ووزعزعة الثقة في الدولة، وأنه من الأفضل العمل على تعزيز وحدة الصف والتكاتف الوطني، لأنهما السبيل الوحيد للتصدي لهذه الشائعات.

الرئيس السيسي يشيد بتضحيات رجال القوات المسلحة والشرطة.

ووجه الرئيس باستمرار التعاون بين القوات المسلحة والشرطة في إطار منظومة أمنية متكاملة، وضرورة التحلي بأعلى درجات اليقظة الأمنية والاستعداد القتالي للتصدي لمحاولات الجماعات الإرهابية بتهديد أمن وسلامة الوطن , وأشار الرئيس إلى أهمية توفير التدريبات الأمنية الراقية لأفراد وعناصر القوات المسلحة والشرطة طبقاً لأعلى المعايير، وأحدث ما وصلت إليه العلوم العسكرية لتحقيق أعلى درجات الجاهزية والاستعداد لتنفيذ المهام خلال المرحلة المقبلة، لحماية أمن مصر القومي , وخلال الاجتماع ,أشاد الرئيس بتضحيات أبناء مصرمن رجال القوات المسلحة والشرطة وما يقدمونه من أروع البطولات والتضحيات لخدمة وطنهم وحماية أرض سيناء بأرواحهم، وأن هذه التحديات الإرهابية لن تزيد عزيمة المصريين إلا إصرارا على استكمال المواجهة .