نواب بالبرلمان يدعمون جهود الحكومة لمواجهة الزيادة السكانية
البرلمان

توالت ردود الفعل لعدد من نواب البرلمان بعد تصريحات وزير الصحة الدكتور “أحمد عماد” على أن عدد المصريين سيصل إلى 120 مليون نسمة عام 2030 فى حالة استمرارهذا المعدل من الانجاب والذي يقدر بـ3.5 طفل، واعتبر النواب أن هذا رقم ضخم ولا يتفق مع موارد الدولة، مؤكدين على ضرورة مواجهة ظاهرة كثرة الانجاب، معربين عن تضامنهم مع النداء الذى وجهه الدكتور “أحمد عماد الدين “إلى المؤسسات الدينية من أجل تبنى خطاب دينى يكشف خطورة ظاهرتى كثرة الإنجاب والزواج المبكر.

نواب بالبرلمان: على القيادات الدينية تبني خطاب لكشف خطورة الزيادة السكانية والزواج المبكر.

حيث قالت الدكتورة “آمنة نصير” عضو مجلس النواب، عدم إمكانية إصدار قانون ينظم الإنجاب، حيث أن البعض يعتبر كثرة الانجاب عزوة، مشيرة إلى أن توصية الرسول صلى الله عليه وسلم، ليست بكثرة العدد الرقمى ولكن العدد الفعال، الذى يخرج علماء ومخترعين، مشيرة إلى أنه ينبغى أن تصدق النوايا فى مواجهة الموروث فى كثرة الإنجاب،الزواج المبكر، من خلال مناقشة علمية مصحوبة بأدلة مقنعة، وقالت بأن التيارات المتشددة تتداول سن زواج السيدة عائشة بالباطل ,كما قال “إلزابيث شاكر” عضو لجنة الشئون الصحية بالبرلمان، إنه من الواجب على القيادات الدينية بالأزهر والكنسية، تبنى خطاب لكشف خطورة الزيادة السكانية والزواج المبكر، وأن الخطاب يجب أن يكون واضح بأن تنظيم الأسرة لا يتعارض مع المفاهيم الدينية ,وطالبت إليزابيث برفع الدعم عن الأسر التى يزيد عدد أطفالها عن 3 أولاد، لأن الزيادة السكانية وكثرة الإنجاب تحرم المواطنين من تعليم وصحة جيدة و أن البعض يستند إلى فتاوى دينية تحرم تحديد النسل، ويجب أن تكون الرسالة واضحة من المؤسسات الدينية بعدم تحريم النسل كما طالبت عضو لجنة الشئون الصحية بتفعيل برامج تنظيم الأسرة ,بينما أشار “عمرو حمروش” أمين سر لجنة الشئون الدينية بالبرلمان، إلى الخطورة الكبرى للزواج المبكر على المجتمع، وعلى الأسرة المصرية، وأن أغلب حالات الطلاق تكون متعلقة بالزواج المبكر لعدم وجود الخبرة فى الحياة لدى الزوجين ,وأوصى أمين سر لجنة الشئون الدينية، المؤسسات الدينية المتمثلة في( الأزهر والكنيسة، ووزارة الأوقاف) بعمل برامج لتوعية المواطنين بخطورة الزيادة السكانية، مؤكداً على أن هناك فرق بين تحديد النسل وتنظيم النسل, فتنظيم النسل جائز شرعًا وفقًا لدار الأوقاف ,مضيفاً بأنه يجب تكثيف الدورس الموجهة للمقبلين على الزواج، الحديث عن خطورة كثرة الانجاب.