ارتفاع أعداد الأسر النازحة الي 45 أسرة
الأسر النازحة من سيناء

قام أحد المسؤولين في الكنيسة الانجيلية التي تقع في الاسماعيلية ، و تدعي ماري اسكندر بالاعلان خلال الساعات القليله الماضية بأن الكنيسة قد قامت خلال الساعات القليله الماضية بفتح أبوابها و كان ذلك خلال عصر اليوم الجمعه الموافق 24 من شهر فبراير خلال العام الحالي 2017 ، حيث قامت الكنيسة بفتح أبوابها و ذلك من أجل العمل علي استقبال الأسر النازحه خلال الفترة القادمة ، و الجدير بالذكر أنها قد قامت خلال الاعلان التي قامت به بأنه يتم في الوقت الحالي العمل علي تنظيم عدد من التنسيقات و التي ستتم خلال الفترة القادمة مع مجموعة من الأجهزة التنفيذية التي تقع في الاسماعيلية ، و أن تلك التنظيمات التي ستسعي الكنيسة الي تنظيمها مع الأجهزة التنفيذية خلال الفترة القادمة سيكون الهدف الأول وراءها هو العمل علي توفير مأوي مناسب لتلك الأسر النازحه .

هذا و الجدير بالذكر أن أعداد الاسر النازحه في تزايد مستمر خلال الساعات القليله الماضية و خاصة الي الاسماعيلية من محافظة شمال سيناء ، حيث قد ارتفعت أعداد الأسر مؤخرا لتصل الي عدد 45 أسرة ، حيث تقم هذه الأسر خلال الفترة الماضية بالمضي هربا من أعمال العنف و التي تعاني منها المنطقة خلال الفترة الماضية ، حيث كان أخر تلك الأعمال التي قد أدت الي نزوح الكثير من الأسر هو مقتل أحد الأقباط و الذي يسمي ” كامل رؤوف كامل يوسف ” حيث أنه يبلغ من العمر 40 عام ، و الجدير بالذكر أنه كان يعمل سباك  ، و الذي قد تم قتله خلال الساعات القليله الماضية في منزله و أمام كلا من زوجته و أيضا ابنائه .

هذا بجانب أن الكنيسة الانجيلية التي تقع في القاهرة قد قامت خلال الساعات القليله الماضية بارسال عدد من الشاحنات و التي كانت تحمل البطاطين و أيضا الاثاث المنزلي و ذلك بالاضافة الي عدد من أجهزة الأشعه ، و قد قامت بارسال تلك الأشياء من أجل العمل علي دعم الأسر القبطية التي قد نزحت خلال الساعات الأخيرة من العريش و ذلك هربا من أعمال العنف التي قد انتشرت في المنطقة خلال الفترة الماضية و التي قد ازدادت بشكل سئ خلال الساعات القليله الماضية .