“شكري” يصل واشنطن الأحد تمهيداً لزيارة السيسي
شكري

يبدأ يوم الأحد وزير الخارجية المصري” سامح شكرى ” زيارة إلى العاصمة الأمريكية واشنطن ,تستمر لمدة يومين، يلتقى خلالها وزير الخارجية الأمريكى طريكس تليرسون” ومستشار الأمن القومى الأمريكى “هيربرت ريموند ماكماستر” ونواب بالكونجرس الأمريكى وعدداً من المسئولين بإدارة الرئيس ترامب.

الزيارة لتحديد موعد وجدول زيارة الرئيس السيسى.

وقالت مصادر دبلوماسية أن زيارة وزير الخارجية لواشنطن تأتي في إطار تحديد موعد وجدول زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى إلى واشنطن لعقد قمة مصرية أمريكية، ويقوم وزير شكري من خلال لقاءاته مع إدارة ترامب بترتيب موعد الزيارة وجدول اللقاءات ,ومن المنتظر أن يشمل جدول زيارة الرئيس السيسى لواشنطن، عقد قمة مع الرئيس دونالد ترامب، ولقاءات مع نائب الرئيس الأمريكى “مايك بينس” ومستشار الأمن القومى، ووزير الدفاع، وأعضاء من الكونجرس من الحزبين الجمهورى والديمقراطى، بالإضافة للقاءات مع عدد من وسائل الإعلام الأمريكية، ومؤتمر صحفى للرئيس السيسى وترامب وصدور بيان مشترك ,وتشير التقارير للاهتمام الأمريكى بترتيب زيارة ناجحة للرئيس السيسى، حيث أنها تعد الأولى لرئيس مصرى منذ عام 2004  ,ومن المقرر أن تتناول مباحثاتها الحرب على الإرهاب وتعزيز العلاقات الاستراتيجية بين البلدين والأوضاع  فى المنطقة، وخصوصاً الصراع في كلاً من سوريا وليبيا والعراق واليمن، وبحث إيجاد حل للأزمات التى تعصف بالمنطقة.

شكري:العلاقات بين مصر وأمريكا تدخل مرحلة جديدة فى ظل إدارة الرئيس ترامب.

وأكد وزير الخارجية “سامح شكرى” خلال كلمته أمام لجنة العلاقات الخارجية، أن العلاقات بين مصر وأمريكا تدخل مرحلة جديدة فى ظل إدارة الرئيس ترامب، وتعد فرصة لتحسين الأوضاع المتقلبة فى الفترة الماضية، مما يعطي فكرة للرئيس الأمريكى عن دور مصر الفعال والمهم فى كل المجالات، وأكد شكري أن علاقة مصر بالولايات المتحدة علاقة استراتيجية قائمة على المصالح والمنافع المتبادلة تحت حرية القرار المصرى ,حيث يأتي التشاور بين البلدين في إطار للعلاقات الاستراتيجية و تعزيزا لسبل التعاون بينهما ,مشيراً إلى أن مصر تسعى جاهدة لعودة الاستقرار فى المنطقة، من خلال التشاور مع الدول المحورية.

المتحدث بإسم وزارة الخارجية: الزيارة واللقاءات هدفها خلق قنوات للاتصال المباشر مع الإدارة الأمريكية.

من جانبه قال المستشار “أحمد أبو زيد” المتحدث بإسم وزارة الخارجية، خلال لقائه مع المحررين الدبلوماسيين، أن زيارة سامح شكرى لواشنطن تأتى لاستعرض تحركات السياسة الخارجية لمصر ومحاورها خلال الفترة الحالية، وطرح رؤية مصر بشأن قضايا المنطقة وأيضاً لتعزيز العلاقات بين القاهرة وواشنطن مع سعى وحرص مصر على تحقيق السلام والتعامل مع الأوضاع والتحديات المختلفة , وأوضح أبو زيد أن الزيارة واللقاءات هدفها خلق قنوات للاتصال المباشر مع الإدارة الأمريكية، وأن أهمية اللقاءات تاتي فى طرح مصر رؤيتها لشكل العلاقة مع الإدارة الجديدة والعلاقات الثنائية ورؤية مصر للأوضاع الإقليمية وقضايا المنطقة.