نائب وزير المالية يؤكد خلال تصريح له استحالة انخفاض أسعار السكر
الدكتور محمد معيط نائب وزير المالية

اعتبرت الفترة الماضية هي أسوأ فترة من الممكن أن يمر بها الشعب المصري ، حيث شهدت الفترة الماضية ارتفاع شديد في الأسعار و السلع في السوق المصرية و خاصة السلع التي يحتاجها المواطن المصري بشكل يومي مثل الغذاء و الدواء و غيرها من السلع الضرورية ، هذا و قد جاء السبب وراء ارتفاع الأسعار بهذا الشكل هو قيام البنك المركزي خلال الفترة الماضية بتعويم الجنيه المصري و تحرير سعر الصرف الخاص بالدولار الأمريكي ، الأمر الذي قد أدي الي ارتفاع الأسعار بشكل كبير جدا خلال التعاملات في السوق المصرية .

حيث أعلن نائب وزارة المالية ” محمد معيط ” خلال الحوار الذي قام به في احدي البرامج التليفزيونية تحت اسم انفراد ، و ذلك خلال حواره مع الاعلامي سعيد حساسين ، بأن الأسعار الخاصة بطن القصب قد شهدت ارتفاع خلال الفترة الحالية و بالتالي فانها قد ارتفعت بشكل كبير جدا عن الأسعار الخاصة بالعام الماضي ، حيث بلغت الارتفاعات في الطن خلال تعاملات العام الحالي حوالي 200 جنيه و ذلك عن أسعار العام الماضي ، و بالتالي فان التكلفة الفعلية الخاصة بالكيلو الواحد من السكر تصل الي سعر 5 الي 8 جنيهات .

هذا بجانب أنه قد أضاف أيضا خلال التصريحات التي قام بها خلال اللقاء التليفزيومي بأنه يبدو من المستحيل خلال الفترة الحالية و في ظل الارتفاعات الشديدة التي تمر بها السوق المصرية في الوقت الحالي ان يحدث تراجع في الأسعار الخاصة بالسكر خلال الفترة الحالية و أن تعود الأسعار الخاصة به الي سعر 5 جنيهات كما كان في السابق ، هذا بجانب أنه قد أضاف أيضا بأنه في حالة ما اذا اردتم العودة الي الأسعار القديمه التي قد وصل سعر السكر فيها الي سعر 5 جنيهات مرة أخري فاه يجب علي الشركات التي تقوم بانتاج السكر أن تعمل بالمجان و أن تقوم ببيع السكر بالتكلفة الفعلية و التي تقوم بانتاجه بها ، و أن الارتفاعات التي قد طرأت علي أسعار السكر خلال الفترة الحالية ناتجه من ارتفاع الأسعار الخاصة بالمواد الخام و ان التكلفة الفعلية لكيلو السكر تتراوح من 5 الي 8 جنيهات لذا فانه من المستحيل أن تصل أسعار السكر الي 5 جنيهات في ظل التكلفة الحالية .