رئيس البرلمان يطالب الحكومة بتعويض الأسر القبطية النازحة من سيناء
على عبدالعال

أوضح الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب أن هذه الممارسات التي تعرض لها الأقباط الذين طالتهم يد الإرهاب بسيناء تستهدف ضرب الوحدة الوطنية والاصطفاف الوطنى من مسلمين ومسيحيين، قائلا بأنه يجب على الشعب أن يتحد لمواجهة هذا الإرهاب الذى تتبناه فئة ضالة ,مضيفاً أن المجلس تابع الاعتداءات على بعض الأخوة المصريين من المسيحيين فى شمال سيناء واستهداف الأبرياء وممتلكاتهم دون ذنب من الفئة الضالة التى تسفك الدماء لبث الفتنة بين أبناء الوطن , وكان مجلس النواب، برئاسة الدكتور على عبد العال قد بدأ جلسته العامة الصباحية يوم الأحد، بالوقوف دقيقة حدادا على أرواح شهداء شمال سيناء من الأقباط الذين قتلوا على يد الإرهاب ,كما نعى الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب “الشهداء” .

رئيس البرلمان :يجب تعويض الأسر القبطية النازحة من سيناء وأسر الشهداء .

وقال عبد العال أن هذه الفئة الضالة مجردة من جميع معانى الإنسانية ولا هدف لهم إلا القتل والاعتداء على الممتلكات, كما أعلن عبدالعال عن تضامن المجلس مع جميع مطالب أسر الأقباط، وطالب الحكومة بضرورة تسخير جميع إمكانياتها لخدمة هذه الأسر وتوفير سبل الرعاية لهم , مشيراً إلى أنه تواصل مع الحكومة ومحافظ الإسماعيلية والذين ووفروا كل سبل الرعاية لهذه الأسر، ونشكر نواب الإسماعيلية ومدن القناة، الذين كان لهم دور بارز منذ اللحظة الأولى، والتواصل من العديد من نواب القاهرة الذين سافروا إلى الإسماعيلية للإشراف على رعاية هذه الأسر، ونحتسب كل من قتل من المصريين على يد الإرهاب البغيض الغادر شهداء, وقال رئيس المجلس أن الإرهاب يستهدف الجميع من مسلمين ومسيحيين والشرطة والجيش، ولأكثر من مرة وقف مجلس النواب دقيقة حدادا على شهداء الجيش والشرطة ومدنيين وغيرهم، وأن هؤلاء الإرهابيون يكرهون الحياة على الأرض ويستهدفون الجميع فى هذا الوطن من مسلمين ومسيحيين

رئيس لجنة الدفاع بالبرلمان : الأسر المصرية تعيش أفضل حالات الأمن تحت رعاية الجيش.

أكد اللواء “كمال عامر” رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بالمجلس, أن الأسر المصرية فى مدينة العريش يعيشون فى أفضل حالات الأمن والأمان تحت رعاية الجيش ,وأن الأقباط هم جزء من نسيج الوطن ,مشيراً إلى أن البرلمان يتابع الأحداث المؤسفة التي وقعت بالعريش خلال الأيام الماضية، حيث أن القيادة السياسية والحكومة قدمت كل ما يحقق اطمئنان وأمن هذه الأسر فى العريش ,كما قالت النائبة “إيفلين متى” أن هذه الجماعات الإرهابية بسيناء تستهدف الأقباط، بينما رد الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب بأن تلك الجماعات تستهدف الدولة المصرية كلها.