الليلة.. عزاء شعبي بكاتدرائية الإسكندرية في شهداء “المرقسية”

قال المتحدث الرسمى باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في الإسكندرية ، القمص رويس مرقس ، وكيل عام كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في الإسكندرية ، إن البطريركية سوف تنظم الليلة ، عزاء شعبيا في المقر البابوي ، وذلك لتلقي العزاء في شهداء حادث تفجير المرقسية ، الذي وقع خلال احتفالات الإخوة الأقباط بـ”أحد الشعانين” .

وأضاف المتحدث الرسمى باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في الإسكندرية ، ووكيل عام كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في الإسكندرية ، في تصريحات صحفية عنه ، اليوم الثلاثاء ، أن الكاتدرائية سوف تستقبل جميع المسؤولين والقيادات الأمنية في المحافظة ، وعلى رأسهم الدكتور محمد سلطان ، محافظ الإسكندرية ، اللواء مصطفى النمر ، مدير الأمن ، والقيادات الشعبية والتنفيذية والدينية.

ولفت المتحدث الرسمى باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في الإسكندرية ، ووكيل عام كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في الإسكندرية ، إلى أن البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية ، وبطريرك الكرازة المرقسية، أناب الأنبا بافلي ، أسقف عام كنائس المنتزه ، والأنبا إيلاريون ، أسقف كنائس غرب ، والقس إبرام إيميل، راعي المرقسية الكبرى، من أجل تلقي العزاء .

وأكد المتحدث الرسمى باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في الإسكندرية ، ووكيل عام كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في الإسكندرية ، أنه تم تعليق لافتة ، على باب القاعة المخصصة للعزاء ، تتضمن بعض الضوابط ، بينها منع دخول كاميرات التصوير داخل قاعة العزاء ، أو استعمال التليفون المحمول من أجل التصوير لأي سبب .

وأضافا المتحدث الرسمى باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في الإسكندرية ، ووكيل عام كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في الإسكندرية ، أن اللافته ، تضمنت منع دخول كاميرات القنوات الفضائية ، من أجل التصوير داخل قاعة العزاء ، موضحًا أنه يمكن إجراء أي أحاديث خارج القاعة ، في المكان الذي سيتم تخصيصه لذلك .

وكانت وزارة الداخلية المصرية ، أعلنت الأسبوع الماضي ، أنها نجحت في كشف هوية منفذي تفجيري كنيسة مارجرجس في طنطا بمحافظة الغربية ، والكاتدرائية المرقسية في الإسكندرية ، كما أعلنت عن مكافأة قدرها 100 ألف جنيه ، رفعتها فيما بعد إلى 500 ألف جنيه، لكل من يدلي بمعلومات تساعد في القبض على المتهمين ، متعهدة بالحفاظ عدم كشف هويتهم حفاظا على أرواحهم .