وزيرة التعاون لـ”الغرفة الأمريكية”: بإمكانكم الاستثمار في مصر

 

أكدت غرفة التجارة والصناعة الأمريكية بواشنطن، أن وفدا من الشركات المصرية الأعضاء في غرفة التجارة الأمريكية ، ومجلس الأعمال المشترك ، من المهتمين بالعمل مع شركات أمريكية ، لتنفيذ استثمارات جديدة في مصر ، سوف يزور عدة مدن كبرى أمريكية الأسبوع المقبل ، وذلك بهدف اتخاذ خطوات تنفيذية لاستثمارات جديدة في مصر ، وذلك على خلفية القمة المصرية الأمريكية التي عقدت في واشنطن مطلع أبريل الحالي .

جاء ذلك ، عقب إفطار عمل نظمته غرفة التجارة الأمريكية في واشنطن ، وحضرته الدكتورة سحر نصر ، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي ، وذلك على هامش مشاركتها في اجتماعات الربيع للبنك ، وصندوق النقد الدولي في واشنطن.

وحضر اللقاء ، قيادات كبرى الشركات الأمريكية، وفي مقدمتها: “مايكروسوفت ، جنرال إلكتريك ، جنرال موتورز ، آي بي إم ، أباتشي ، آبل ، بركتور آند جامبل ، وبكتل” ، إضافة إلى شركات أخرى تعمل في قطاعات الاتصالات والطاقة والبنية الأساسية .

بدورها ، قالت الدكتورة سحر نصر ، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي ، موجهة حديثها لأعضاء الغرفة: “بإمكان الشركات الأمريكية تنفيذ استثمارات جديدة في مصر ، وتحقيق عوائد كبري منها ، فالحكومة المصرية اتخذت عدة إجراءات إصلاحية في المجال التشريعي والنقدي والمالي” .

وأضافت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي ، أن لقاء الرئيسين المصري والأمريكي مطلع أبريل الحالي ، فتح المجال أمام الاستثمارات الجديدة في مصر ، وأن قطاعات البترول والغاز والكهرباء والاتصالات والمقاولات والسياحة والزراعة ، تحظى بفرص كبيرة للاستثمار في مصر ، متابعة: “سوف نعمل مع المستثمرين كفريق واحد ، فالحكومة تتطلع لجني ثمار الإصلاحات التي تخوضها بشكل سريع” .

وأعربت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، عن تطلع الحكومة إلى مضاعفة حجم الاستثمار الأجنبي المباشر ، وتحقيق تنمية صناعية ، تساعد الحكومة لتوفير الملايين من فرص العمل للمواطنين ، موضحة أنها ستذلل أي عقبات قد تواجه الاستثمارات الأمريكية الجديدة في مصر .

ودعا أعضاء في الغرفة الأمريكية ، الحكومة المصرية ، إلى بذل المزيد من الجهود ، في مجال الإصلاح التشريعي والاقتصادي .