ترامب يستقبل آية حجازي في البيت الأبيض: “هل قمنا بعمل جيد؟”.. وترد: “أمر رائع”

استقبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، الناشطة المصرية الأمريكية آية حجازي ، اليوم الجمعة ، في المكتب البيضاوي بالبيت الأبيض ، حيث أكد ترامب خلال اللقاء ، سعادته بعودة إلى إلى “وطنها” .

وقال دونالد ترامب ، خلال اللقاء: “نحن سعداء للغاية بعودة آية إلى وطنها ، إنه لشرف عظيم أن نستقبلها مع شقيقها ، في المكتب البيضاوي بالبيت الأبيض” .

وكانت آية ، بقيت و7 متهمين آخرين ، محبوسون على ذمة قضية “الإتجار في البشر” ، لمدة 3 سنوات ، حتى تم الإفراج عنها بشكل مفاجئ منذ يومين ، وعادت على متن طائرة عسكرية أمريكية ، إلى الولايات المتحدة .

وكانت حجازي ، وتبلغ من العمر 30 عاما ، أنشأت مؤسسة “بلادي” ، وهي منظمة غير حكومية ، تسعى لتوفير حياة أفضل لأطفال الشوارع .

وخلال اللقاء ، وجّه ترامب سؤالا إلى آية حجازي ، قائلا: “هل قمنا بعمل جيد؟!” ، فأجابته آية: “كان أمرا رائعا” . أما ترامب ، فرفض تلقي أي أسئلة من الصحفيين ، خلال اللقاء .

وكان مسؤول في الإدارة الأمريكية، أكد أن المصرية الأمريكية التي احتجزت في مصر لنحو 3 سنوات ، لاتهامها باستغلال أطفال الشوارع ، نقلتها طائرة عسكرية أمريكية إلى الولايات المتحدة ، مساء أمس ، ويرافقها مسؤول كبير في البيت الأبيض ، ووصلت إلى قاعدة أندروز الجوية على مشارف واشنطن .

وقال المسؤول – طلب عدم كشف هويته – إن ترامب طالب الرئيس عبدالفتاح السيسي ، في حديث خاص بينهما ،  المساعدة في القضية ، وذلك حين زار الأخير البيت الأبيض في 3 أبريل الحالي ، ولم يذكر ترامب القضية علنا حين التقى السيسي .

وأضاف المسؤول ، أن مسؤولين أمريكيين ، أثاروا قضية آية حجازي ، مع المصريين ، بعد تولي ترامب منصبه مباشرة في 20 يناير ، بحسب “رويترز” .

وخلال الرحلة ، رافقت الناشطة المصرية الأمريكية ، آية حجازي ، نائبة مستشار الأمن القومي في  البيت الأبيض للشؤون الاستراتيجية دينا باول ، التي رافقت وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس ، خلا زيارته إلى القاهرة .