قوات الأمن تعثر على جثة محصل تابع لشركة بتروتريد للغاز الطبيعي معلقة في أحد أبراج الكهرباء
صورة من الأرشيف

تمكنت قوات الأمن التابعة لمحافظة القليوبية اليوم من العثور على جثة لمحصل تابع لإحدى شركات بتروتريد، كانت جثة المحصل معلقة على أحد أعمدة الإنارة عندما تم العثور عليها وذلك وفقا للتصريحات التي صدرت من قبل قوات الأمن، وبعد الإنتهاء من إجراء العديد من التحريات التي تتعلق بالواقعة خلال الساعات القليلة الماضية، فقد تم الكشف عن العديد من التفاصيل الغير متوقعة من قبل قوات الأمن.

و قد جاءت تفاصيل الواقعة عندما قدم العميد “فوزي عبدربه” إخطار إلى السيد مدير المباحث في محافظة القليوبية “علاء سليم” ، و كان الإخطار بشأن البلاغ الذي قام به الأهالي والذي يفيد بعثور الأهالي على جثة معلقة على ارتفاع 9 أمتار على أحد أعمدة الكهرباء.

و كانت التفاصيل التي تتعلق بالجثة تشير إلى أنه حين عثر على الجثة من قبل الأهالي كانت الرأس لأسفل بينما علقت القدمين لأعلى، و كان جسم الجثة في الهواء نتيجة تعلق ساقه اليسرى في البرج الكهرباء، و عند حضور قوات الأمن إلى المكان شَرعت في إنزال الجثة على الفور والتي كانت تحتوى على حُرق في منطقة الوجه و فروة الرأس، و قد استغرق الأمر حوالي الثلاث ساعات.

أجرت قوات الأمن مجموعة من التحريات لاكتشاف هوية الجثة، وأفادت التحريات أن المتوفى هو “محمد ج خ “،45 عام، و يعمل قارئ عداد تابع لشركة بتروتريد للغاز الطبيعي، و قد توفى عند محاولة منه لفَصل كهرباء الضغط العالي عن عزبة يحيى، و ذلك عندما حاول سرقة محتويات المحول من نحاس، هذا و قد أفادت قوات الأمن أنه قد تم العثور على مجموعة من الأدوات التي أحضرها المتوفى لإتمام السرقة و التي عثر عليها بجانبة.