نقيب الصحفيين: العاملون بالمؤسسات الصحفية “نبض” و”تروس” عجلة الإنتاج
نقابة الصحفيين

قال الكاتب الصحفى عبد المحسن سلامة ، نقيب الصحفيين ، إن العمال المصريين يعتبرون اليد القوية للأمة ، كما أن مشاركتهم فى أعيادهم يعد “واجب وطنى وضرورى”، مشيرا إلى أن “العاملون بالمؤسسات الصحفية ، هم نبض وترس قوى تدور به عجلة الإنتاج” مؤكدا على عدم الاستغناء عنهم فهم “نبراس الإنتاج”.
وتابع الكاتب الصحفى عبد المحسن سلامة ، نقيب الصحفيين ، خلال احتفالية نقابة الصحافة والطباعة والإعلام ، التابعة للاتحاد العام لنقابات عمال مصر ، برئاسة عضو الهيئة الوطنية للصحافة ، مجدى البدوى ، “العاملون بالمؤسسات الصحفية ، هم نبض وترس قوى تدور به عجلة الإنتاج” مؤكدا على عدم الاستغناء عنهم فهم “نبراس الإنتاج” .
وكرم خلال الاحتفالية عددا من أعضاء نقابة الصحفيين كما شارك فى الاحتفالية عبد الله حسن ، وكيل أول الهيئة الوطنية للصحافة ، وحاتم زكريا سكرتير عام نقابة الصحفيين ، وبعض رؤساء مجالس إدارة الصحف القومية، وقيادات الإذاعة والتليفزيون والآثار، فضبل عن قيادات نقابية، منهم وسيد يوسف رئيس نقابة البريد، ابراهيم هيكل ، رئيس نقابة الاتصالات ، وهشام جلال ، عضو مجلس إدارة اتحاد العمال ورئيس لجنة الشباب ، وخالد الفقى رئيس النقابة الهندسية والمعدنية، وهشام رضوان رئيس نقابة التعليم والبحث العلمى ، والكاتب الصحفى محمود بكرى رئيس تحرير صحيفة الأسبوع .
وفي نفس السياق قال عبد الله حسن ، وكيل أول الهيئة الوطنية للصحافة ، إن تكريم العمال يأتى تقديرا لدورهم ليكونوا نموذجا يُحتذى به ، مشددا على ضورة بشمولهم بالرعاية الصحية بعد إحالتهم لدرجة المعاش ، فضلا عن توفير كل الخدمات لهم تقديرا لما بذلوه من جهد وعرق طوال خدمة عملهم، متابعا: “قانون الصحافة الجديد تم إرسال تعديلاته لمجلس النواب، وستُعقد جلسة استماع ومشاورات بالمجلس حول القانون تمهيدا لإقراره”.
ووصف قال مجدى البدوى ، رئيس النقابة العامة للعاملين بالصحافة والطباعة والإعلام ، العمال بتروس الإنتاج ، مشددا على أنهم يعدون أحد أهم الركائز التي ينتهجها التنظيم النقابى ، خصوصا و أن دورهم مهم جدا فى بناء الاقتصاد المصري وتطوير وتقوية الصناعة ، مشيرا إلى أن اتحاد العمال هو صوت ولسان كل عمال مصر .