رئيس لجنة الدفاع بمجلس الشيوخ الإيطالى: عودة السفير الإيطالي لمصر أصبح ضرورة
جوليو ريجيني

أكد نيكولا لاتوري رئيس لجنة الدفاع في مجلس الشيوخ الإيطالي، على ضرورة أن يعود السفير الإيطالي إلى جمهورية مصر العربية، خلال الفترة الراهنة، حيث صرح قائلا: “أعتقد أنه سيكون من المناسب أن نعزز التواجد الدبلوماسي، ليس فقط من خلال إرسال سفير روما للقاهرة نظرا لحساسية وأهمية القضايا التى ينبغى أن تعالج في الوقت الحالي”.
وأضاف رئيس لجنة الدفاع بمجلس الشيوخ الإيطالي، خلال حوار صحفي أجراه مع صحيفة لاستامبا الإيطالية، أنه من الضروري أن تحل القضية الشائكة المتعلقة بمقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في القاهرة، وأن الحكومة المصرية لابد أن تهتم بحل القضية في أسرع وقت ممكن، لكن في نفس الوقت فإن هذه القضية يجب أن لا تؤثر على عودة السفير الإيطالي إلى القاهرة.
كما أكد نيكولا لاتوري، أن الفشل الذي يشوب العلاقات اادبلوماسية بين الدولتين مصر وإيطاليا منذ مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني، إذا استمر أكثر من ذلك سوف يؤدي إلى عواقب سلبية وخيمة، وسوف تأخذ الدولتين إلى طريق مسدود وتؤثر على علاقاتهم سويا، وذلك بالتأكيد سوف يؤثر على قضية مقتل جوليو ريجيني.
وتابع نيكولا لاتوري تصريحاته الصحفية حول قضية الهجرة الغير شرعية، قائلا: “هناك عمل على الصعيد الدولى لتعزيز مكافحة عمليات تهريب البشر عبر الحدود لإنقاذ الأرواح، وتقديم مقترحات للقضاء على عمليات الهجرة الغير شرعية”، وأضاف لاتوري مؤكدا أن الحكومة الإيطالية عندها علاقات جيدة مع الجهات المختصة في كل دول المنطقة وذلك بما فيها الحكومة المصرية، مشددا على ضرورة عودة السفير الإيطالي إلى مصر.