أسقف المعادى: أقباط مصر ليسوا أقلية وبلغوا 15 مليونا مسيحي حتي الآن
الأنبا دانيال أسقف المعادي

في حديث صحفي “الأنبا دانيال”، أسقف منطقة المعادى والنائب البابوى فى محافظة القاهرة، والذي أجراه مع وفد الإعلاميات الأفريقيات، والذي تم في الكاتدرائية أكد على وجود  احترام متبادل يجمع المصريين وبعضهم سواء كانوا مسلمين أو أقباط، حيث أتخذ في حديثه رجال الأعمال كمثال لهذا الاحترام والتعاون.

أكد الأنبا أن المسيحيين في مصر يوظفون المسلمين في شركاتهم ومصانعهم، كما يحدث العكس ايضًا في كل شئ، بالإضافة إلى أنه فى المدارس التلاميذ المسلمين والمسيحيين يجمعهم نفس المدرسة ونفس الفصل، ويجلسون بجوار بعض في نفس المكان أثناء اليوم الدراسي فيما عدا حصة الدين.

وتابع الأنبا دانيال في حواره الذي أجراه مع وفد الإعلاميات الأفريقيات، والذي تم في الكاتدرائية نيابة عن البابا، قائلاً فيما يخص الإرهاب في مصر” أما الإرهاب فيجب أن نعترف أنه موجود فى مناطق كثيرة فى الشرق الأوسط”.

وعن رد فعل المسيحيين تجاهه في مصر أكد قائلاً: “نحن نساند وطننا فى مواجهته، فكما قال قداسة البابا تواضروس الثاني في حديثه سابقًا “وطن بلا كنائس أفضل من كنائس بلا وطن”.

أكد الأنبا دانيال، على أن المسيحيين في مصر ليسوا أقلية كما يزعم الكثيرين، فقد بلغ عددهم حتي الآن 15 مليون نسمة، مقارنة بإجمالي ما في مصر هم أكثر من 15% من إجمالي السكان.

حيث يجمع اتفاق ضمني بين الدولة والكنيسة في مصر، وهو فصل الدين عن الدولة، كما أكد على أن  الكنيسة لها دورها الديني، والذي يشمل ايضًا الدور التعليمي والخدمي، بينما يأتي دور الدولة فى الأمور المدنية.