الحكومة تنفي شائعات تغيير شكل العملة
الحكومة تنفي شائعات تغيير شكل العملة

أعلنت الحكومة المصرية، مساء أمس الأثنين ، نفيها التام الشائعات التي رددتها بعض وسائل الإعلام ومتابعي مواقع التواصل الاجتماعي حول استعداد الحكومة لتغيير شكل العملة المحلية، وذلك بحسب تصريحات مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء.

بعد التواصل بين مركز المعلومات و البنك المركزي نفى الأخير صحة هذه الأخبار بمجملها وقال إستعداد أو تفكير على الإطلاق لتغيير الصور المطبوعة على العملات المحلية المصرية بمختلف فئاتها فكل ما يتم تداوله فى وسائل الإعلام ما هو إلا محض أفتراءات ومجرد شائعات ليس لها أى وجود على أرض الواقع ..”

وقال البنك المركزي فى تقريراً له أن كل فئات أوراق النقد المتداولة حالياً بين الجماهير ذات قوة شرائية وهي المعتمدة لدى البنوك.

ناشد البنك المركزى كل وسائل الإعلام بمختلف أنواعها التأكد من كل ما يثار وطالب بتطبيق الموضوعية في نشر الأخبار وضرورة التواصل مع الجهات المسؤولة داخل البنك المركزى لمعرفة الحقائق قبل نشر أى أخبار لا تمت للحقيقة بصلة ، وتؤدى إثارة الجمهور والرأي العام ككل وبالتالى سيؤثر بالسلب على الاقتصاد المصرى فى هذه المرحلة الهامة .

وكان قد تداول بعض نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، أخبار عن وجود نية لدى الحكومة المصرية بتغيير شكل النقود الورقية ،وأثارت هذه الأنباء بلبلة واسعة فى مختلف الأوساط ووصلت إلى حد التخمينات بكيفية شكل العملات الجديدة، وهو ما تم نفيه من قبل وزارة المالية .