السيسي يؤكد على ضرورة استمرار الحوار الليبى من أجل دحر الإرهاب
السيسي يؤكد على ضرورة استمرار الحوار الليبى من أجل دحر الإرهاب

قام الرئيس “عبد الفتاح السيسي”، باستقبال قائد الجيش الليبي المشير “خليفة حفتر”، ووجه السيسي خلال اللقاء بإلغاء القيود الموضوعة على إرسال الأسلحة للجيش الليبي حتى يتمكن من دحر الإرهاب.

قال “السيسي” خلال اللقاء “أن موقف مصر نحو الأوضاع الليبية سيظل ثابت مؤكداً على سعى مصر الدائم من أجل التوصل إلى حل سياسي يحث على تشجيع الحوار بين مختلف أطراف النزاع، بما يساعد في عودة الاستقرار لهذا البلد الشقيق و يساهم فى وحدة الأراضى الليبية “.

أضاف “السيسي”إن “كل المحاولات التي تقوم بها مصر مع كل القوى الليبية تستهدف التوصل لطريقة تكون قادرة على اعادة المفاوضات لمناقشة القضايا المعروفة مسبقاً والتى تم الاتفاق على ضرورة تعديلها “باتفاق الصخيرات “، باعتباره المرجعية السياسية المتفق عليه من كل الأطراف “.

تحدث “حفتر “معرباً عن تقديره للدور الذى تقوم به الإدارة المصرية في الأزمة الليبية، وثقل الجهد المبذول لمساعدة كل الأطراف من أجل الوصول الى اتفاق ، وأشاد بالحرص المصرى على وحدة الأراضى الليبية فى ظل أواصر العلاقات الأخوية بين الشقيقتين “.

من جانبه صرح السفير “علاء يوسف” المتحدث باسم الرئاسة المصرية ، في بيان له، أن الرئيس السيسى والمشير حفتر استعرض خلال اللقاء آخر تطورات الوضع فى ليبيا ، وأكدا على ضرورة إستمرار الجهود من أجل استئناف التشاور بين كل الأطراف الليبية ووضع المصلحة الوطنية فى المقام الأول ، بما يمكننا من إعادة بناء دولة القانون والمؤسسات ويساعد فى تحقيق أمنيات الشعب الليبي في العيش بسلام واستقرار .