وزير التعليم يدرس قرار إطالة العام الدراسي
طارق شوقي وزير التربية والتعليم

يتم دراسة قرار لإطَالة العام الدراسي خلال الفترة الحالية من قبل وزير التعليم “طارق شوقي”، هذا حيث يعتبر وزير التعليم العَام الدراسي قصير جدا و غير كاف للإنتهاء من المناهج الدراسية فيه، هذا بجانب المفاوضات التي تتم خلال الفترة الحالية و التي تتعلق بالكتب الدراسة التي من المقرر إضافتها إلى بنك المعرفة.

و خلال التصريحات التي أجراها وزير التعليم، و التي كانت في أحد البرامج التليفزيونية تحت اسم “هنا العاصمة” و الذي يقدم بواسطة الإعلامية”لميس الحديدي”، حيث أكد خلال التصريحات أن الحديث الذي تم خلال الفترة الماضية بشأن إلغاء الأقسام “علمي وأدبي” قد جاء في سياق الحديث عن تطوير التعليم.

حيث لم يتم الإعلان عَنه كقَرار، وأضاف أن اهتمامه بالمدارس الحكومية نابع من كونها تضم أبناء الفقراء في الدولة، و الذين بحاجة إلى تعليم جيد لعيش حياة أفضل، هذا بجانب أنه يقوم خلال الفترة الحالية بمجموعة من الدراسات الهامة التي من شأنها أن تساهم وبشكل كبير جدا في تطوير التعليم، و لكن الأمر بحاجة إلى مزيد من الوقت للوصول إلى النتائج المرجوة منه.

وأضاف وزير التعليم خلال التصريحات، أنه من المقرر أن يتم البدء في  تطوير التعليم منذ العام الدراسي القادم و الذي سوف يكون في سبتمبر 2017، وأضاف أن التطوير في النظام سوف يتم من خلال محورين:

  1. المحور الأول خاص بالطالب، و الذي يجب أن يتم الإهتمام في النظام الجديد بتعليمه وليس تحصِيله لأعلَى الدرجات كما يتم في النظام الحالي.
  2. بينما كان المحور الثاني هو المعلم، حيث يجب على الوزارة أن تهتم بالمعلم من حيث إخضاعه للكثير من التدريبات التي تساعده في القيام بوظيفته بشكل أفضل، بالإضافة إلى الإهتمام بالوضع المادي للمعلم و السعي من أجل تحسينه.