التبادل التجاري بين لافتيا ومصر بلغ 56 مليون يورو في 2016
المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة

أعلن مارتنس كراوينش ، مدير المشروعات بوكالة الاستثمار والتنمية فى لاتفيا ، أن الوكالة من شأنها العمل على جذب الاستثمارات والسياحة إلى لاتفيا ، أيضا تهدف لدعم فرص الابتكار والترويج للتجارة ، وفيها فروع فى 21 دولة أغلبها فى أوروبا وآسيا ، مؤكدا أن نصيب لاتفيا من سوق الشحن يبلغ 40% فى منطقة البلطيق.
وأضاف مارتنس كراوينش ، مدير المشروعات بوكالة الاستثمار والتنمية فى لاتفيا ، خلال لقائه مع الوفد الصحفى المصرى ، الذى وصل لاتفيا بهدف المشاركة في احتفالية مئوية إقامة الدولة، أن نمو الناتج الإجمالى المحلى قد بلغ 2% ، حيث تمثل صادرات لاتفيا نسبة 58% من الدخل ، في الوقت الذي تصل فيه الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى 13.5 مليار يورو سنويا، مشيرا إلى أن الاستثمارات فى لاتفيا تهدف إلى الوصول لقطاع الخدمات المالية بنسبة تصل إلى 26.8% والتجارة بنسبة تصل إلى 11.7% والرهن العقارى بنسبة 11.5%.

وتابع مارتنس كراوينش ، مدير المشروعات بوكالة الاستثمار والتنمية فى لاتفيا ، أن السويد تحتل المرتبة الأولى من إجمالى الاستثمارات الأجنبية المباشرة ، وذلك بنسبة 15.7% تليها روسيا بـ9.8%، وبعدها قبرص بـ9.7% و هولندا بنسبة 7.3%، موضحا ان أن لاتفيا احتلت المرتبة رقم 14 في قائمة البنك الدولى لأفضل الدول لإقامة الأعمال فى ضوء التسهيلات المقدمة ، والإجراءات البسيطة ونظام الضرائب ، موضحا أن أهم القطاعات في الاقتصاد اللاتفى هى صناعة الأخشاب بنسبة تصل إلى 27% والصناعات الغذائية بنسبة بلغت 23.6% كما تصل المعادن بنسبة 9% والكيمياويات 7.5% والأجهزة الكهربائية 7.3% مشيرا إلى إنشاء 5 مناطق اقتصادية في لاتفيا.

وقالت فليجا بالودي رئيسة قطاع التجارة بوكالة الاستثمار والتنمية فى لاتفيا، إن التبادل التجارى بين البلدين بلغ 56 مليون يورو لعام 2016 مقارنة بـ51.7مليون يورو لعام 2015، موضحة أن مصر تحتل المرتبة 35 فى قائمة أهم الشركاء التجاريين للاتفيا، مشيرة إلى أن أهم السلع المتبادلة هى منتجات الأخشاب والخضروات واللبن والجبن.
أما مسؤول بإدارة سياسة النقل بوزارة النقل اللاتفية، قال إن بلاده بمثابة مركزا هاما في شمال أوروبا، حيث تحتل اللوجستيات بها 3.5% من الناتج الإجمالى المحلى و1.5% من خدمات الترانزيت، مؤكدا أن خدمات السكك الحديدية تشحن 47.8مليون طن من البضائع، ومن أهمها المنتجات البترولية والفحم والكيمياويات وأن روسيا وبيلاروسيا من أهم الشركاء فى هذا المجال.