القس مكاري يونان يسىء إلى الإسلام خلال رده على الشيخ سالم عبد الجليل
القس مكاري يونان

قام الشيخ سالم عبد الجليل خلال الفترة الماضية بالإعلان عن مجموعة من التصريحات التي قام خلالها بتكفير الأقباط، الأمر الذي قد تسبب في إثارة الرأي العام خلال الفترة الماضية، مما دفع وزارة الأوقاف إلة وقف الشيخ سالم عبد الجليل عن الخطابة.

الجدير بالذكر أنه بالرغم من القرار الذي صدر من قبل وزارة الأوقاف بوقف الشيخ سالم عن الخطابة، إلا أن هذا لم يهدىء القساوسة، و قد دفعت تلك التصريحات الكثير من القساوسة إلى الرد وكان على رأسهم القس مكاري يونان.

الجدير بالذكر أنه يعرف عن هذا القس حبه الشديد للإعلام و الشهرة، و قد قام خلال الفترة الماضية في سبيل هذا إلى الحديث بتصريحات غير منطقية على الإطلاق، و التي على رأسها اعلانه لمَقدرته على فك الأعمال وعلاج السحر هذا بجانب القيام بطرد الأرواح الشريرة.

الجدير بالذكر أنه قد قام أيضا خلال الفترة الماضية بالعديد من التصريحات و التي قد تسببت في وضع الكنيسة في الكثير من المآزق، وكان على رأس تلك التصريحات هو ظهور السيد المسيح في إحدى عظاته التي أعلن عنها.

الجدير بالذكر، أنه خلال رده على الشيخ سالم عبد الجليل، قام القس مكاري يونان، بمهاجمة الشيخ بقوة بالإضافة إلى توجيهُه الإهانات إلى الدين الإسلامي، وأضاف خلال التصريحات أن انتشار الدين الإسلامي كان من خلال العنف، و استخدام حد السيف، بينما أكد أن الدين المسيحي هو دين التسامح و الذي لا يدعو إلى العنف مطلقا على حد قوله.

الجدير بالذكر أن تلك التصريحات التي قام بها الكاهن ردا على الشيخ سالم عبد الجليل، قد تسببت وبشكل كبير في إثارة سخرية الكثيرين من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، هذا بجانب أنها قد دعتهم إلى المطالبة بإيقاف الكاهن و بالتالي فإنه يكون قد تساوى كل من الشيخ حسن سالم و كذلك الكاهن مكاري يونان.