نائب برلماني يطلب ضم الأموال المستردة من بيع الأراضي المنهوبة للموازنة العامة للدولة
النائب البرلماني عاطف عبد الجواد

قدم النائب البرلماني عن محافظة بني سويف “عاطف عبد الجواد”، مشروع قانون إلى مجلس النواب، يقترح فيه تعديل قانون الموازنة العامة للدولة للعام المالي 2017 – 2018، حيث طالب النائب عاطف عبد الجواد بضم جميع الأموال التي استردتها الدولة جراء بيع الأراضي التي يتم ردها إلى الدولة من الأراضي المتعدى عليها، إلى الموازنة العامة للدولة.

وأشار النائب عاطف عبد الجواد إلى أن البند الخاص بالخزانة العامة للدولة لم تضاف إليه الإيرادات التي ستدخل الدولة وتضاف إلى موازنتها العامة جراء تنفيذ قرار رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي برد الأراضي المعتدى عليها، وإزالة التعديات على أراضي وممتلكات الدولة، بالإضافة إلى الإيرادات التي ستضاف عند بيع الأراضي أو تقنين أوضاعها

هذا وقدم النائب البرلماني عدة تساؤلات في البيان الذي ألقاه اليوم في جلسة المجلس، حيث قال أين الناتج القومي من الخطوات التي تتخذها الدولة في حربها على الفساد؟ والذين يتعدون على أراضي الدولة وخاصة مافيا الأراضي والذين قد ظهروا وانتشروا من عام 1980 الماضي، كما أن الرئيس السيسي يحارب الفساد في خطوات جريئة وملحوظة ويجب أن تستفيد خزانة الدولة من ثمن هذه الأراضي بعد ردها إلى الدولة، كما يمكن أن تستخدم هذه الأموال في إقامة المشروعات القومية ودعم الفقراء.

وتابع عبد الجواد تصريحاته قائلا أن الأراضي المنهولة من الدولة والتي يسيطر عليها مافيا الأراضي قد تصل قيمتها المادية إلى تريليونات من الجنيهات، مؤكدا أن الأراضي التي استردتها الدولة في محافظة بني سويف حتى الآن قد تخطت ال200 ألف فدان، وقد تحولت حوالي 209 فدان من هذه المساحة إلى مباني، ومنها ما قد بنى عليها بالمخالفة للقانون، ومن الممكن أن تستغل هذه الأموال في دعم الموازنة العامة للدولة وإنشاء المشروعات القومية.