وهب الله: إعداد قانون جديد يحسن أحوال أصحاب المعاشات و التأمينات
النائب محمد وهب الله

ذكر وكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، النائب “محمد وهب الله”، إن وضع أصحاب المعاشات فى مصر سيئة إلى أقصى درجة، كما أضاف سيادته أن عدد يصل إلى 10 ملايين من المواطنين أصحاب المعاشات، حالتهم المادية تعتبر أقل من حد الفقر، ومن الضروري وجود قانون جديد يمكن من خلاله تعديل أحوال المواطنين أصحاب المعاشات والتأمينات، ويعمل على إصلاح  مثل هذه الأوضاع .

صرح النائب “وهب الله”، وكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، فى بيان له لإحدى الصحف اليومية، أنه قد انتهى من تجهيز مشروع قانون جديد للتأمينات والمعاشات، يعمل على تحسين أوضاع أصحاب المعاشات والتأمينات، ويحتوى هذا القانون الجديد على عدد  153 مادة، ويطالب مشروع القانون بضرورة العمل على تقريب قيمة مبلغ المعاش إلى قيمة الأجر الذي كان العامل أو الموظف يتقاضاه قبل تقاعده من الخدمة.

كما أضاف وكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب فى بيان له، أن مشروع القانون الجديد يقر بإعطاء علاوة عن كل سنة بنسبة 15%، علاوة على إقامة هيئة خاصة بذاتها تدير الأموال الخاصة بالمعاشات، وتكون بعيده عن الحكومة، طبقا لما تنص عليه المادة رقم “17” من الدستور، كما أشار إلى أن تصل أموال التأمينات والمعاشات، إلى حوال 684 مليار جنيه، ولايتم العمل باستثمار تلك المبالغ بصورة صحيحة، بالإضافة الى أن الدولة قدمت وعد بإعطاء أصحاب المعاشات علاوة تقدر بنسبة  10% ابتدا  من أول شهر يوليو.