وزير الصناعة والتجارة يعلن عن محاور استراتيجية التطوير الجديدة
المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة

أعلن وزير الصناعة والتجارة “طارق قابيل” خلال مجموعة من التصريحات، أن الوزارة تقوم خلال الفترة الحالية بالعمل على تنفيذ مجموعة من القرارات التابعة للاستراتيجية المتكاملة و التي يجب العمل بها و حتى عام 2020 هذا في سبيل تقوية التنمية الصناعية والتجارية في البلاد خلال الفترة القادمة.
و تهدف تلك الاستراتيجية إلى تعزيز المنتج المحلي للبلاد في ظل السعي إلى الاكتفاء بجانب تطوير ونمو الصادرات، وبالتالي تتمكن مصر من الدخول إلى الاقتصاد العالمي من خلال الدور الفعال الذي يجب أن تقوم به.
وخلال العرض الذي شرحه وزير الصناعة والتجارة والذي كان أمام الرئيس، حيث قام من خلاله بالتأكيد على أن الوزارة تسعى من خلال تلك الاستراتيجية إلى تعزيز المناخ المطلوب لتحقيق النمو في كافة المجالات الصناعية والتجارية، هذا بجانب إلى إدخال روح الابتكار التي تحتاجها تلك المجالات و التي يمكن من خلالها إلى الدخول السوق العالمية و ذلك بعد تقوية روح التنافس لدى البلاد.
كما وأضاف الوزير خلال التصريحات التي قام بها، أن الاستراتيجية المعلن تشمل خمسة محاور، وهي “تنمية المشروعات المتوسطة و كذلك الصغيرة وتنمية الصناعة، السعي إلى تعزيز التدريب المهني والفني و تقوية التجارة الخارجية، الاهتمام بالتطوير المؤسسي، السعي وراء رفع معدلات النمو الصناعية و تجاوزها لنسبة 8%، العمل على رفع نسبة المساهمة للناتج الصناعي وإيصالها إلى 20% وذلك بعد أن كانت 17.7%، هذا بجانب إدراج المشروعات الصغيرة و كذلك المنتج المحلي بنسبة 50%، الأمر الذي سف يساهم في توفير المزيد من فرص العمل المناسبة للشباب.
وقامت وزارة الصناعة والتجارة خلال الفترة الماضية باتخاذ مجموعة من الإجراءات التي تتعلق بتلك الاستراتيجية، وكان على رأس تلك الإجراءات التراخيص التي قد أصدرتها الوزارة، و التي من شأنها أن تغير الكثير، بجانب توفير الكثير من الوقت، إذ أن الترخيص الذي يتطلب مدة 634 يوم يمكن من خلال تلك التراخيص أن يتم استخراجه في مدة لا تتجاو الشهر.
هذا بجانب العديد من الإجراءات التي اتخذتها الوزارة و التي تتعلق بتخصيص الأراضي اللازمة للصناعة، و الشركات التي سوف تدير تلك المناطق، هذا بجانب القوانين التي تتعلق بسلامة الغذاء والذي قد أصدرته الوزارة، هذا بجانب الإجراءات التي تتعلق بتوحيد كيان كلا المشروعات الصغيرة و الكبيرة التي سوف تقوم بها الوزارة.