ننشر تفاصيل حادث أتوبيس المنيا الإرهابي
ننشر تفاصيل حادث أتوبيس المنيا الإرهابي

استيقظ أبناء محافظة المنيا على هجوم إرهابي كبير اختص مجموعة من الأقباط من أبناء قرية نزلة حنا، نتج عنه أن لاقى عدد منهم حتفه وأصيب الآخرين.

ورد أن مجموعة من الأقباط كانوا يستقلون أتوبيس سياحي، في طريقهم إلى زيارة دير الأنبا صموئيل، وجميعهم ينتمون إلى قرية واحدة تقع في محافظة بني سويف وتسمي نزلة حنا، تم إطلاق الأعيرة النارية عليهم بعد وصولهم إلى محافظة المنيا، وتحديدًا في الطريق الصحراوي الغربي التابع إلى محافظة المنيا.

كشفت بعض المصادر الأمنية التابعة إلى مديريتي أمن محافظة المنيا ومحافظة بني سويف، عن أن الأتوبيس، كانت بدايته من محافظة بني سويف، حيث رغب مجموعة من الأقباط زيارة دير الأنبا صموئيل، بالإضافة إلى وجود أتوبيس آخر كان خارج من نفس القرية ولكنه تأخر قيلاً.

أكدت الجهات الأمنية أن مجموعة من العناصر المسلحة، كانت قد  خرجت على الأتوبيس الأول، وقاموا بإطلاق وابل من الرصاص عليه مستخدمين الأسلحة الآلية في عملياتهم.

من جهة أخرى، خرجت بعض التأكيدات على اهتمام الرئيس “عبد الفتاح السيسي”، بالواقعة، حيث قام بعقد اجتماع أمني مصغر ضم عدد من القيادات، من أجل بحث تفاصيل الحادث الإرهابي، الذي شهدته محافظة المنيا اليوم، وراح ضحيته عدد من الأقباط.

أكدت بعض الأنباء على أن هناك مجهولين مدججين بالسلاح الآلي، شهدهم بعض المواطنين كانوا يستقلون ثلاث سيارات دفع رباعي، وكانوا في انتظار الأتوبيس، وفور وصوله قاموا بإطلاق النيران الكثيفة بشكل عشوائي عليه، وقد نتج عن هذا الحادث مقتل 26 مواطنا بالإضافة إلى إصابة عدد آخر من الأقباط.