وزير الخارجية الفرنسي يقدم خالص تعازيه لأسر الضحايا و يعلن وقوف فرنسا بجانب مصر في مواجهة الإرهاب
جون ايف لودريان

قامت فرنسا خلال البيان الذي أعلنته اليوم باستخدام أشد العبارات للتعبير عن موقفها من الهجوم الإرهابي الذي قد تعرضت له عربات النقل اليوم، و التي كانت تقل مجموعة من الأقباط في المنيا و التي تقع في جنوب مصر، الأمر الذي قد تسبب في مقتل العشرات اليوم.

و خلال البيان الذي أعلنه “جون إيف لودريان” وزير أوروبا و الخارجية الفرنسي، أكد بشكل كبير أنه قد سخط كثيرا من الخبر الذي تلقاه و الذي يفيد باستهداف الإرهابيين لمجموعة من المسيحيين في المنيا بمصر و موت العشرات خلال هذا العمل الإرهابي.

و خلال التصريحات التي أعلنها روديان، أن فرنسا تدين وبشدة هذا العمل والذي قد وصفه بالجبان، حيث تسبب هذا العمل الوحشي في تخييم الحزن على مصر، و قد أضاف أنه من الضروري أن يقوم أي إنسان بأداء الشعائر الخاصة بدينه بدون أي خوف و أن هذا يعد جزء من حرية المرء.

هذا بجانب أن وزير الخارجية الفرنسي قد وجه خالص العزاء إلى الشعب المصري وأسر الضحايا، هذا بجانب أن تأكيده على وقوف فرنسا الكامل بجانب مصر خلال الفترة الحالية و التي تواجه فيها مصر الإرهاب والإرهابيين.

هذا و الجدير بالذكر أن وزارة الخارجية التركية قامت هي الأخرى بإدانة العمل الإرهابي الذي حدث اليوم في مصر، و قد أعلنت في بيان رسمي خاص بها أنها تدين وبشدة مثل تلك الأعمال الإرهابية و التي تقوم على استهداف الأقباط، والذى قد تسبب في مقتل الكثيرين اليوم.