السيسي يلتقي وزيري الدفاع و الخارجية الروسي
الرئيس عبد الفتاح السيسى

التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي ، رئيس الجمهورية ، اليوم الثلاثاء ، وزير الدفاع الروسي السيد سيرجي شويجو ، كما التقى وزير الخارجية الروسي ، السيد سيرجي لافروف ، جاء ذلك في حضور الفريق أول صدقي صبحي ، وزير الدفاع المصري ، والسيد سامح شكري وزير الخارجية المصري ، والسفير الروسي في القاهرة ، ونائبي وزيري الخارجية والدفاع الروسيين.

وقال السفير علاء يوسف ، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية ، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية طلب من الوزراء الفرنسيين نقل تحياته للرئيس الروسي فلاديمير بوتين ، كما أعرب عن اعتزاز جمهورية مصر العربية بالعلاقات الوثيقة التي تربط بي البلدين مصر ورسيا ، مؤكدا حرص جمهورية مصر العربية على تطويرها وتعزيزها مختلف المجالات مع روسيا في أثناء المرحلة المقبلة.

كما أشاد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية ، في خلال لقائه ، بالحوار الاستراتيجي الجاري بين وزيري الخارجية والدفاع في البلدين مصر وروسيا في صيغة يطلق عليها سياسيا “2+2” ، خصوصا في ظل ما يوفره من قناة مهمة للتباحث والتشاور ، بشأن مختلف المواضيع التي يصاحبها اهتماما مشتركا، موضحا أن التحديات التي يتعرض لها الشرق الأوسط ، تتطلب تكثيف التعاون بين مصر وروسيا ، للتغلب عليها واستعادة الاستقرار بالمنطقة.

وفي نفس السياق أضاف السفير علاء يوسف ، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية ، أن وزير الدفاع الروسي السيد سيرجي شويجو ، ووزير الخارجية الروسي ، السيد سيرجي لافروف ، استهلا اللقاء ، بنقل تحيات الرئيس الروسي سيرجي لافروف نظيره المصري الرئيس عبد الفتاح السيسي ، مشيدا بما تشهده العلاقات الثنائية بين البلدين مصر وروسيا في خلال السنوات الماضية ، والتي تشمل حالات تعاون مُثمر ، من شانه يحقق مصالح البلدين ، مؤكدين على اهتمام روسيا بالحوار الاستراتيجي مع جمهورية مصر العربية.

وأكدا وزير الدفاع الروسي السيد سيرجي شويجو ، ووزير الخارجية الروسي ، السيد سيرجي لافروف ، حرص بلادهما على الارتقاء بالإطار القانوني للعلاقات المصرية الروسية ، وذلك عن طريق تحديث وتطوير اتفاق 2009 للتعاون الاستراتيجي بين البلدين ، الأمر الذي يعكس ما تتسم به العلاقات بين مصر وروسيا من خصوصية .