أجهزة سيادية تحدد هوية طالب ثانوي استعان بتقنيات حديثة لإرسال الإجابات لطلاب بلجان معينة
أجهزة سيادية تحدد هوية طالب ثانوي استعان بتقنيات حديثة لإرسال الإجابات لطلاب بلجان معينة

خرجت بعض التصريحات من مصادر مسؤولة من داخل وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، مؤخرًا، مؤكدة على رصد أحدث حالة غش بين طلاب الثانوية العامة 2017 ، حيث تم استخدام أحدث التقنيات الحديثة في الاتصال من أجل إتمام عملية الغش.

أكدت وزارة التربية والتعليم على أنها قد قامت بالتنسيق مع بعض الأجهزة السيادية في الدولة من أجل المساعدة في الوصول إلى هذا الطالب الذي تمكن من أداء امتحان اللغة الثانية لطلاب الثانوية العامة هذا العام يوم أمس الثلاثاء، لكنه قام باستخدام وسيلة تكنولوجية حديثة، حيث تمتلك تقنيات جودة عالية ساعدته فى عملية الغش.

أكد المصدر المسؤول، أن الجهات السيادية قد تمكنت من حل هذه المعضلة، كما استطاعت تحديد هؤية هذا الطالب فعليًا، وتم إثبات عملية الغش التي قام بها، وفي خلال الأيام القادمة سوف يتم الإعلان رسميًا عن تفاصيل هذه الواقعة وما توصلت إليه التحقيقات بعد الانتهاء من الإجراءات المقررة والتي يتوجب اتخاذها في مثل هذه الحالة، والتي تعد أحد حالات الغش.

أكد المصدر المسؤول عن هذه التصريحات، أنه قد تم رصد الطالب الذي كان يؤدي امتحانه مع طلاب الثانوية العامة وهو يقوم بإرسال بعض الإجابات الخاصة بالمادة إلى بعض الطلاب الأخرين الموجودين فى لجنة معينة من المدرسة باستخدام هذه التقنية.

جدير بالذكر أن طلاب الثانوية العامة، قد قاموا بأداء امتحان كلاً من مادتي اللغة الثانية والاقتصاد يوم أمس الثلاثاء.