مجلس الدولة يعطى الحق لأبناء الأم المصرية التمتع بجنسيتها
مجلس الدولة

قامت المحكمة الإدارية العليا، برئاسة المستشار رئيس مجلس الدولة، الدكتور”محمد مسعود”، بإصدار حكمًا لم يسبق من قبل، يكون بموجبه إعطاء الحق  لأبناء الأم المنتسبة إلى الجنسية المصرية، فى التمتع بكل مزايا حامل الجنسية المصرية، حتى ولو كان تاريخ ميلادهم قبل اكتساب الأم الغير مصرية الجنسية المصرية.

تم إصدار  الحكم السابق بعضوية المستشارين “أحمد الشاذلى، وسامى درويش، ومبروك حجاج، ومحمود شعبان” نواب رئيس مجلس الدولة، لصالح رافعي الدعوى وهما محمد وشقيقته ربا ربيع خليل.

حيث طالب كل منهما وإعطائهم الجنسية المصرية، وذلك بناءا على كون والدهما فلسطينى الجنسية ووالدتهما تحمل الجنسية الأردنية ثم حصلت على الجنسية المصرية فى شهر نوفمبر عام 2003، وقاموا بالإفصاح لوزير الداخلية برغبتها الشديدة فى الحصول على الجنسية المصرية، نظرا لاكتساب والدتهما الجنسية المصرية، خصوصا وأنهما لم يكونوا بالغين وقت حصول والدتهما على للجنسية المصرية.

أوضحت المحكمة من خلال حيثيات الحكم، أن المشرع المادة القانونية رقم 26 لعام 1975، الذي يختص بالحصول على الجنسية المصرية الذي تم تعديله بمادة  القانون رقم 154 لعام 2004.

أكد تعديل مادة القانون رقم 154 على أحقية المساواة بين الأب و الام فيما يرتبط بحصول على الجنسية المصرية بالولادة من أم مصرية، حيث أصبح مصرى الجنسية من ولد لأم مصرية، أو ولد لأب مصرى، بعد أن كان الحصول على الجنسية المصرية يتوقف فقط على الولادة لأب مصرى .