المتحدث العسكرى: مقتل عدد من العناصر التكفيرية شديدة الخطورة في ملاحقة أمنية بسيناء
المتحدث العسكرى: مقتل عدد من العناصر التكفيرية شديدة الخطورة في ملاحقة أمنية بسيناء

استمرارًا لجهود القوات المسلحة في ملاحقة التنظيمات الإرهابية والعناصر التكفيرية التي تهد استقرار البلاد، قامت قواتنا المسلحة بملاحقة عدد من العناصر التكفيرية والإجرامية في محافظة سيناء، ونتج عن هذه الملاحقة مقتل عدد منهم.

صرح المتحدث العسكرى للقوات المسلحة، العقيد أركان حرب تامر الرفاعى، في بيان له صادر من قليل إن قوات إنفاذ القانون الموجودة في محافظة سيناء، قد استمرت في ملاحقة العناصر التكفيرية والجماعات الإجرامية بالمحافظة في إطار الخطة التي قد وضعتها القوات المسلحة للقضاء عليهم.

أكد المتحدث العسكري في بيانه الذي ألقاه اليوم الجمعة، أنه في إطار إصرار القوات المسلحة على القضاء على البؤر الإرهابية في جميع محافظات مصر، واستمرارًا منها في بذل الجهد والعطاء، قامت عناصر قوات الجيش بمداهمة وتمشيط عدد من المناطق الجديدة التى وردت بعض المعلومات عنها أنها تضم عناصر إرهابية.

حيث قامت القوات بمكافحة النشاط الإرهابى بالإضافة إلى ملاحقة العناصر التكفيرية الموجودين في سيناء، وقد واصلت قوات إنفاذ القانون عملياتها في تنفيذ ملاحقة العناصر التكفيرية الموجودة في محافظة سيناء مؤخرًا، وقامت بقتل 3 أفراد ينتمون إلى العناصر التكفيرية، وقد أكد المتحدث الرسمي على أنهم عناصر شديدة الخطورة.

وقد تم القبض على أحد البؤر الإرهابية، بالإضافة إلى تمكن القوات المسلحة من تدمير 2 دراجة نارية، كان يتم استخدامها بواسطة هذه العناصر التكفيرية.

وتواصل الآن قوات إنفاذ القانون في محافظة سيناء تكثيف جهودها، من أجل تمشيط ومداهمة جميع المناطق والمواقع الخاصة بـ البؤر الإرهابية.