السيسي: لا أتوقع اندلاع حرب جراء المقاطعة مع قطر
السيسي

قال الرئيس “عبدالفتاح السيسي” إنه لا يرى أن هناك خطر محتمل نشوب حرب في منطقة الشرق الأوسط على خلفية الأزمة الخليجية التي تطورت إلى قرار قطع العلاقات مع قطر من قبل عدة دول على رأسها السعودية والإمارات ومصر والبحرين،ودعا إلى تحرك جاد وحاسم لوقف الدول التي تتهم بـ”تمويل الإرهاب”،وشدد على ضرورة أن تكون الحرب على “الفكر المتطرف”.

وصرح “السيسي” فى مقابلة مع إذاعة “إيه أر دي” الألمانية ، متحدثاً عن الإرهاب :”أرجو ألا نحصر فهمنا عن الإرهاب في تنظيم الدولة الإسلامية فقط ولكن علينا أن نفكر أن الإرهاب هو في الأساس فكر متطرف، ولا فرق بين “بوكو حرام” وما الفرق بينها وبين داعش؟ وما الفرق بين “أنصار بيت المقدس” في مصر وبين داعش؟ لذا يجب أن نعرف أن كل هذه الجماعات ينتهجون الفكر المتطرف وهى جماعات مشابهة”.

وأضاف “السيسي”: “أنه من الضرورى عدم حصر مواجهة الإرهاب في جماعة معينة ولكن  يجب التصدي للفكر المتطرف الذي تنشأ عنه هذه الجماعات المتطرفة والتي تصل في النهاية إلى مواجهات عنيفة”.

وأردف قائلاً: “هذه الجماعات لا يمكن أن تمول نفسها لذلك نتساءل من أين يتم تمويل هذه الجماعات؟ فلننظر إلى الجماعات الموجودة في العالم وكم عددها وكيفية تسليحها بأسلحة غير شرعية ،فمن أين إذاً تحصل على هذه المعدات والتدريبات لعناصرها”.

وحول قطع العلاقات مع قطر  ،قال السيسي: “أنا في الغالب لا أذكر أسماء دول في حديثي ولكن دول العالم على دراية من خلال أجهزتها من هي الدول والمنظمات التي تقوم بدعم الفكر المتطرف والجماعات الإرهابية ويجب أن يتصدى المجتمع الدولي ويعلي مصلحته العليا من خلال وضع سبل واضحة لكبح جماح هذه الدول ومنع وصول الأموال إلى الجماعات الإرهابية”.

وحول ما يتردد في ألمانيا عن خطر قيام حرب في المنطقة جراء الأزمة الراهنة، قال الرئيس السيسي: “لا أتوقع اندلاع حرب”.