السيسى وترامب يبحثان تطورات الأزمة مع قطر خلال اتصالا هاتفياً
"ترامب" يبدي حرصه على تعزيز العلاقات مع مصر فى إتصال هاتفي بالرئيس السيسى

أجرى الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” اتصالا هاتفياً مع الرئيس “عبد الفتاح السيسي”، اليوم الأربعاء، لبحث تداعيات الأزمة القائمة مع قطر.

وقال البيت الأبيض  في بيان له أن الرئيس الأمريكي “ترامب”، “قدم الدعوة لجميع الأطراف المشتركة إلى التفاوض بشكل بناء من أجل حل الأزمة القائمة، وأكد خلال الاتصال على ضرورة التزام كل الدول بسياستها في قمة الرياض والتصدي لتمويل الإرهاب ومواجهة الأيديولوجيات والسياسات المتطرفة”.

وفى نفس السياق، صرح السفير “علاء يوسف” المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، في بيان، إنه “تم خلال الاتصال تطورات آخر ما وصلت له الأوضاع الإقليمية والدولية، في الوقت الذي تتعلق بمكافحة الإرهاب والتطرف والقضاء على الجماعات الإرهابية، والموقف المصري العربي تجاه قطر”.

وأكد المتحدث باسم الرئاسة المصرية أنه خلال الاتصال شدد الرئيسان على أهمية تواصل الجهود لإيقاف الإرهاب، وإيقاف دعمه وتمويله، وتقويض الأساس الأيديولوجي للفكر الإرهابي”.

وأضاف بالقول إن ” الرئيس الأمريكي أكد دعم الولايات المتحدة الكامل لمصر في حربها ضد الإرهاب”.

وأشار بيان الرئاسة المصرية بأن ” وجهات نظر الرئيسين حول سبل التعامل مع المشكلات الإقليمية الحالية  في منطقة الشرق الأوسط تتفق، وبالأخص فيما يتعلق بضرورة التوصل لحلول سياسية بما يساعد في استعادة الأمن والاستقرار في المنطقة، ويقضي على المعاناة الإنسانية لشعوبها ويصون مقدراته .

جاء ذلك على هامش زيارة وفد من الكونجرس الأمريكي لمصر برئاسة النائب الجمهوري جيف دنهام ، وتناول اللقاء تطورات الأوضاع السياسية والاقتصادية التي تشهدها مصر، وسبل دعم العلاقات التعاون المصرية الأمريكية.