التفتيش السياحي يعلق على زيادة أسعار رحلات الحج البري
التفتيش السياحي يعلق على زيادة أسعار رحلات الحج البري

جاءت تصريحات السيد مدير عام التفتيش السياحي التابعة إلى قطاع الرقابة على الشركات الخاصة بوزارة السياحة، وعضو اللجنة  العليا للحج والعمرة، محمد بكر، أنه فيما يخص الأنباء التي ترددت في الأونة الأخيرة بشأن زيادة أسعار رحلات الحج البري على غرار قرارات الحكومة المصرية برفع سعر البنزين ليس لها أي أساس من الصحة.

أكد عضو اللجنة  العليا للحج والعمرة، في تصريحات الصحفية، على أن وزارة السياحة المصرية لم يرد لها حتى الآن أية طلبات جديدة بعد إرتفاع الأسعار في مصر بشأن زيادة أسعار رحلات الحج البري، حيث لم تقم غرفة شركات السياحة والسفر بالتواصل معها حتى الآن بهذا الصدد.

من جهة أخرى، أكد الأستاذ محمد بكر، على أن تكلفة عملية نقل الحجاج بالنسبة لإجمالي تكلفة رحلات الحج تمثل نسبة قليلة للغاية مقارنة بإجمالي التكلفة الكلية، وحتي بعد القرار الصادر بشأن ارتفاع أسعار البنزين في مصر فإن هذه التكلفة لن تسبب خسائر كبير لأصحاب الشركات إن لم يتم رفع أسعار رحلات الحج، وكل ما سيحدث هو خفض نسبة أرباح الشركات المنظمة للحج البري بشكل بسيط.

كما أكد السيد مدير عام التفتيش السياحي التابعة إلى قطاع الرقابة في وزارة السياحة المصرية، أن الوزارة مازالت ملتزمة بجميع الضوابط المقررة من أجل راحة الحجاج والأتوبيسات المقرر استخدامها كما أنها تعمل على التنسيق مع السلطات السعودية لإتمام باقى الإجراءات اللازمة بالحج والعمرة.