المؤتمر: تقرير “فيتش” يؤكد نجاح مصر فى تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادى
الربان عمر صميدة رئيس حزب المؤتمر

أعلن حزب المؤتمر، أن البيان الصادر عن مؤسسة “فيتش”، عن التطورات الاقتصادية والمالية الأخيرة بمصر، والذي أعربت فيه عن امتنانها بالتطورات المالية والاقتصادية فى الفترة الأخيرة بمصر، وبالأخص إقرار الحكومة موازنة السنة المالية لعام 2017/ 2018.

هذا من جانب  مجلس النواب وفقا للتقديرات المالية المستهدفة من قبل الدولة والتى تسعى الى تقليل فجوة العجز الكلى ونقص معدلات الدين العام.

كما ايضا تهدف إلى تحقيق فائض أولي للمرة الأولى منذ سنوات، هو البرهان على تحقيق مصر نجاح فى تطبيق سياسة الإصلاح الاقتصادي الذي تتبعه حاليا.

صرح الأمين العام لحزب المؤتمر، ووكيل لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان الأسبق، السيد “حامد الشناوي”، فى بيان خاص له، عن امتنان مؤسسة “فيتش” من تطبيق برنامج الإصلاح فى مصر قائلا: ” إن استمرار وتيرة الإصلاح بمصر تؤكد إلتزام الحكومة ببرنامجها للإصلاح الاقتصادي”.

كما قال عن ثقة المؤسسة فى قدرات الحكومة المصرية: “تدعم ثقة المؤسسة فى قدرة وإرادة الحكومة على تحقيق المؤشرات الاقتصادية والمالية المستهدفة”، وأكد الأمين العام لحزب المؤتمر، أن هناك حرصا شديدا من الهيئات الاقتصادية والمالية العالمية بحركة سير الإصلاح الاقتصادى والمالى التي تمارسها الحكومة فى مصر الآن.

أشار السيد “حامد الشناوي”، إلى أن بيان مؤسسة “فيتش” بمثابة شهادة تقدير وثقة من الهيئات المالية الدولية فى إطار صعود مؤشرات أداء الإصلاح الاقتصاد المصرى كنتيجة لتطبيق عمليات الإصلاح الاقتصادى، والذى يستهدف فى المرتبة الأولى إلى دعم وارتفاع معدلات التنمية والنمو بالدولة.