هجوم الغردقة يسفر عن مصرع سائحتين ألمانيتين متأثرين بجراحهم
الخارجية الألمانية تعرب عن غضبها جراء واقعة الاعتداء على مواطنيها بالغردقة

صرح اللواء “أحمد عبد الله” محافظ البحر الأحمر، الجمعة، بأنه قد وقع اعتداءً على أحد الشواطئ فى مدينة الغردقة أسفر عن وفاة اثنين من الأجانب المقيمين في المدينة.

وجاء في بيان صادر عن محافظة البحر الأحمر ” أن مدينة الغردقة تعرضت عصر اليوم لواقعة اعتداء على  عدد من الأشخاص وأسفر عن وفاة شخصين من الأجانب المقيمين بالمدينة، وأسرعت السلطات الأمنية المحلية بالقبض على مرتكب الحداث، وجاري التحقيق معه”.

وكانت قد أعلنت وزارة الداخلية، في وقت سابق من الجمعة، القاء القبض على أحد الأشخاص بعد مهاجمته عدداً من السياح بسلاح أبيض على شاطئ أحد فنادق الغردقة، مما أسفر عن إصابة 6 سائحات .

وقال “سيرجي كوليكوف” المسؤول بالسفارة الأوكرانية أنه لم يستطع تأكيد أن القتلى من المواطنين الأوكرانيين، لكنه قال إن السفارة على تواصل مع السلطات المصرية، والتي قالت إن اثنين من السائحين قُتلا في الواقعة.

وأكد “كوليكوف” على أن المسؤولين المصريين يحاولون الحصول على نسخ من جوازات سفر الضحايا التحقق من جنسياتهم.

وأعلن المركز الإعلام الأمني التابع لوزارة الداخلية في وقت سابق: “أن الأجهزة الأمنية بمديرية أمن البحر الأحمر قامت بالقبض على أحد الأشخاص والذى هاجم عدد من السائحين باستخدام سلاح أبيض “سكين” وتم إلقاء القبض عليه، وكان ذلك أثناء تواجدهم على شاطئ أحد الفنادق بمدينة الغردقة بعد ظهر الجمعة، مما أدى لإصابة 6 سائحات من جنسيات متعددة وتم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.”