فيديو لشاشة عرض فوق إحدى المآذن لـ”راقصات” يثير غضب الشعب المصري
فيديو لشاشة عرض فوق إحدى المآذن لـ"راقصات" يثير غضب الشعب المصري

في واقعة لأول مرة تحدث في مصر، انتشر فيديو كليب في الساعات القليلة الماضية تم عرضه على شاشة عرض تم وضعها بين مئذنتين من أحد المآذن الموجودة في مصر، حيث عرض الفيديو أحد الكليبات الخاصة لراقصة ندعي صافيناز فوق إحدى المآذن مما أثار غضب رواد مواقع التواصل الإجتماعي فيس بوك بالإضافة إلى غضب الشعب المصري بوجه عام.

قام العديدون من رواد مواقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” مؤخرًا، بتداول فيديو قام أحد المواطنين في مصر بتصويره على هاتفه الشخصي عندما شاهد الواقعة وأثارت غضبه، حيث يطهر في الفيديو شاشة العرض التي تم وضعها بين مئذنتين ويتم بث بعض القنوات الإعلامية عليها وكان من ضمن هذه الأشياء التي تم بثها فيديو رقص للمثلة تدعي صافيناز أثناء عرض أحد الفيديو كليبات الخاصة بها على القناة.

أثار الفيديو غضب المواطنين واعترض الكثيرين على فكرة وجود شاشة عرض أعلى أحد المساجد الموجودة بالبلاد، والتي ترتب عليه أن يتم بث مشاهد لراقصات فوق المآذن في حادث يعد هو الأغرب من نوعه في الفترة الأخيرة.

جدير بالذكر أن الفيديو قد أثار الفيديو استياء وحفيظة الفيس بوك، وعلى هذا قاموا بتداوله على صفحات التواصل الإجتماعي وقد طالبوا المسؤولين بضرورة التحرك ضد هذه الواقعة والتحقيق فيها رسميًا وبشكل عاجل واتخاذ إجراءات حازمة تمنع تكرار هذا المشهد مرة أخرى.

من جهة أخرى أكد البعض أن هذه اللقطات وتحديدًا الشاشة التي تم الحديث عنها توجد فعليا بين مئذنتي مسجد قايتباي والذي يوجد بمحافظة القاهرة.