وزير خارجية الكويت يغادر القاهرة
الشيخ صباح الصباح وزير خارجية الكويت يغادر القاهرة

منذ ساعات معدودة من مساء يوم أمس يوم الأحد والذي يوافق اليوم السابع عشر من هذا الشهر شهر يوليو من العام الجاري 2017م، قد غادر الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، وزير خارجية دولة الكويت ورئيس وزراء دولة الكويت بالإنابة، بعد زيارته لجمهورية مصر، تلك الزيارة التي لم تستغرق سوى ساعات معدودة.

وقد كان في استقبال  الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، وزير خارجية دولة الكويت ورئيس وزراء دولة الكويت بالإنابة، السيد عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر، وفي أثناء ذلك قد أشار سيادته عن مواقف دولة الكويت، والتي كانت ولا زالت داعمة للشعب المصري، كذلك أكد سيادته على الحرص الدائم من قبل جمهورية مصر على التشاور والتنسيق المستمر مع دولة الكويت في ما يخص كافة القضايا العربية والإقليمية المشتركة.

وكذلك القضايا الدولية المشتركة بين الشقيقتين جمهورية مصر ودولة الكويت، وفي الختام قد طلب سيادته من الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، وزير خارجية دولة الكويت ورئيس وزراء دولة الكويت بالإنابة، أن ينقل بالغ تحياته إلى سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، معلنًا عن تقديره لمساعي سموه في الصالح العربي، والتضامن والتوافق بين الأشقاء العرب.

ثم تناول اللقاء عددًا من القضايا المشتركة بين دولة الكويت وبين جمهورية مصر، وكان على رأس تلك القضايا الأزمة القطرية، والتي تشهدها المنطقة العربية في الآونة الأخيرة، وفي ذلك السياق قد استعرض الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، وزير خارجية دولة الكويت ورئيس وزراء دولة الكويت بالإنابة، بعضًا من جهود دولته في الحفاظ على تماسك الوحدة العربية، وتجاوز تلك الأزمات التي تحاول أن تنال منها.

وعلى صعيد آخر، قد السيد عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر قد أكد أن لجمهورية مصر ثوابت في شؤونها الخارجية، تلك الثوابت التي لا يمكن أن تتنازل عنها، كما استكمل سيادته الحوار بأن جمهورية مصر دائمًا ما تسعى نحو الحفاظ على الأمن القومي العربي، والتصدي دائمًا لأي محاولات من شأنها أن تزعزع استقرار الأمة العربية، وفي الختام أكد سيادته على أن جمهورية مصر لها السيادة الكاملة على قراراتها، ولا يمكن أن تسمح لأحد بالتدخل في شئونها الداخلية.