وفاة مستشار وزير النقل بعد مشاهدته لضحايا حادث الإسكندرية
تقرير فنى يستعرض خط سير قطارى الاسكندرية من وقت التحرك وحتى لحظة الحادث

توفى مستشار وزير النقل لشؤون الصيانة بالسكة الحديد المهندس مصطفى السيد، بعد أن قام بمشاهدة جثث ضحايا حادث الإسكندرية، وقد صرح بذلك مساعد وزير النقل المهندس عمرو عبد السلام، كما قال أن المهندس مصطفى قد أصابته غيبوبة أثناء مشاهدته لضحايا الحادث فتم نقله إلى المستشفى وتوفى بها.

كما قرر وزير النقل السيد الدكتور هشام عرفات، إيقاف بعض المسئولين لحين الانتهاء من التحقيق في سبب الحادث ومعاقبة المسئول عن ذلك، نتيجة للإهمال حيث قام باتخاذ الإجراءات لوقف كلا من مدير عام التشغيل على الشبكة لمنطقة غرب الدلتا و مدير عام تشغيل مسافات طويلة للمنطقة المركزية بالإضافة إلى ملاحظ برج أبيس وملاحظ برج خورشيد، وذلك للتعرف على كل الأسباب التي أدت إلى وقوع الحادث بمنطقة خورشيد بخط السكة الحديد المتجه من القاهرة إلى الإسكندرية أمس الجمعة الموافق الثاني عشر من أغسطس.

كما قام الوزير بالإعلان على أنه سيتم وضع العقوبات ومحاسبة المقصرين فور الإنتهاء من التحقيقات بشأن الحادث، وأكد الدكتور هشام على أن هذا اليوم هو أسود يوم بحياته، وأوضح أن القوات المسلحة تقوم برفع آثار الحادث بشكل سريع .

كما قامت وزارة الصحة والسكان بالإعلان عن عدد الضحايا التى وصلت إلى 42 حالة وفاة، وعدد 179 مصاب هذا خلال تصادم قطارين من الركاب وهذا بعد محطة قرية أبيس بالتحديد بين عزبة الموظفين وعزبة الشيخ أمام المعهد الأزهري المتواجد بمنطقة خورشيد في مدينة الإسكندرية.

حيث طلب رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، من وزير البترول القيام بالتحرك في توفير أوناش لرفع آثار الحادث حيث توجهت المقاولون العرب بالتنفيذ لتقديم المساعدة بتواجد عدد من الأوناش للقيام بمهامها المطلوبة.

وايضا توجه وزير النقل الدكتور هشام عرفات إلى مكان الحادث في محافظة الإسكندرية للقيام بمعاينة الحادث والتعرف على الأسباب، حيث صرحت هيئة النقل بأن التصادم أسفر عن سقوط جرار من قطار رقم 13، بجانب سقوط عربتان من مؤخرة قطار رقم 571، كما قامت بالتأكيد على أنه تم القيام بتشكيل لجنة مختصة والعمل على الدفع بأوناش خاصة بالسكة الحديد المتواجدة بمنطقة الدلتا لرفع العربتان والجرار من السكة.