“محمد زين الدين” يعلن أن إقالة “مدحت شوشة” لن يغير أداء هيئة السكك الحديد
محمد زين الدين,يعلن,إقالة,مدحت شوشة

أعلن وكيل لجنة النقل والمواصلات في مجلس النواب محمد زين الدين، إن قرار إقالة رئيس هيئة سكك حديد مصر مدحت شوشة أو حتى إقالة بعض القيادات العاملة داخل هيئة السكة الحديد لن يغير أداء المؤسسة، وإنما تم هذا الإجراء من أجل تهدئة الرأي العام المصري إثر حادث قطاري الإسكندرية.

أوضح النائب محمد زين الدين أن الحل الأمثل من أجل حل مشاكل مؤسسة سكك حديد مصر هو وضع خطة إدارية حقيقية للعمل على تطوير خطوط السكك الحديدية والعمل على تنفيذ هذه الخطة بكل شدة وحزم، مع وضع أطر إدارية جديدة تبعد كل البعد عن البيروقراطية الإدارية والعمل على النهوض وتنمية هيئة سكك حديد مصر من جديد.

أضاف النائب محمد زين الدين أنه تم اليوم الأحد الموافق الثالث عشر من شهر أغسطس عرض رئيس هيئة سكك حديد مصر المستقيل اللواء مدحت شوشة على النيابة العامة من أجل التحقيق في الحادث المأساوي القطاري محافظة الإسكندرية.

أشار النائب محمد زين الدين أن لجنة النقل والمواصلات في البرلمان تثق في القضاء المصري وما سوف يتم في سير التحقيقات في حادث القطارين.

لفت النائب محمد زين الدين أن تغيير المسؤولين العاملين في هيئة سكك حديد مصر بشكل مستمر ودائم بدون وضع أي خطط للعمل بها أو تنفيذها في المستقبل لن يجدي أي نفع مع عدم وجود تخطيط إداري حيث أن بعد التخطيط الإداري هو السبب الرئيسي في فشل المنظومة ككل في هيئة سكك حديد مصر حيث لا توجد إدارة واعية حكيمة تعمل على رصد مشكلات قطاع السكك الحديد وما يتوجب في الفترة المستقبلية من تجديدات والعمل على تنمية شبكات السكك الحديدية والعمل على حل كافة العقبات التي تؤدي إلى تدهور قطاع السكك الحديدية في مصر.

طلب النائب محمد زين الدين من هيئة سكك حديد مصر الاهتمام من جهة أخرى بقضية نقل البضائع التي تتم عبر شبكات السكك الحديدية، وأوضح أنه في الفترة الماضية كان نقل أكثر من نسبة 60% من البضائع يتم عبر شبكات هيئة سكك حديد مصر، لكن الآن أصبحت شبكات السكك الحديدية لا تنقل إلا 1% فقط من البضائع داخل المحافظات المصرية، على الرغم من أن نقل البضائع يعمل على جلب ربح كبير على إيرادات هيئة السكك الحديدية.