أخبار مصر

السيسي يوجه دعوة لرئيس تنزانيا للمشاركة في منتدي إفريقيا 2017 بشرم الشيخ

Advertisements
الرئيس عبد الفتاح السيسي
Advertisements

وصل رئيس الجمهورية الرئيس عبد الفتاح السيسي، مساء اليوم إلى دار السلام ضمن زيارته لتنزانيا وقد استقبل الرئيس السيسي لدى وصوله رئيس تنزانيا”جون ماجو فولي” وكبار المسئولين التنزانيين بالإضافة إلى بعض السفراء العرب والأجانب المعتمدين لدى تنزانيا، وقد أقيمت للرئيس عبد الفتاح السيسي مراسم استقبال رسمية فور وصوله تنزانيا وتم عزف السلام الوطني واستعراض حرس الشرف، وقد أشار علاء يوسف المتحدث الرسمى بإسم رئاسة الجمهورية أن الرئيس السيسي عقد جلسة مباحثات مع الرئيس التنزاني وبعدها تم عقد جلسة مباحثات موسعة بحضور وفدي البلدين.

هذا وقد أعرب الرئيس التنزاني عن تقدير تنزانيا وشعبها لمصر  وأعرب أن مصر مهد الحضارة وأشاد بإسهامات المصريين المتنوعة في مختلف مناحي الحياة، هذا وقد أوضح السفير علاء يوسف أن الرئيس التنزاني قد أشاد بمستوى العلاقات الثنائية بين مصر وتنزانيا وأكد حرص بلاده علي تعزيز العلاقات المصرية التنزانية وتطويرها خاصة بالمجال الاقتصادي والتبادل التجاري وتشجيع الاستثمارات المتبادلة في الدولتين، وأعرب الرئيس التنزاني عن تقديره للدعم الفني الذي تقدمه مصر لبلاده في مجالات بناء القدرات والتدريب ومشروعات حفر الآبار بالإضافة إلى مجال الدعم التنموي وتطلعه للاستفادة من الخبرات المصرية في المجالات المختلفة كالسياحة والتصنيع الدوائي وتطوير مستوى التعاون بين البلدين.

Advertisements

ومن جانبه فقد أكد الرئيس التنزاني تفهم بلاده لأهمية نهر النيل بالنسبة لمصر لأنه يمثل المصدر الأساسي للمياه في مصر وقد أعرب الرئيس التنزاني عن ثقته في قدرة دول حوض النيل في التوصل لتوافق يرضي جميع الأطراف في هذه المرحلة .

الجدير بالذكر وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية دعوة للرئيس التنزاني للمشاركة في المؤتمر الدولي للشباب وفي منتدي أفريقيا 2017 المقرر عقدهما في محافظة شرم الشيخ في شهر نوفمبر وديسمبر المقبلين، وقد رحب الرئيس التنزاني بصفته بدعوة الرئيس السيسي مؤكداً تطلعه لزيارة مصر، وقد اتفق الرئيسان علي تطوير التعاون بين البلدين في مجالات مكافحة الفساد وتفعيل اللجنة المشتركة بين مصر وتنزانيا، بالإضافة إلى انطلاق اجتماعاتها في أقرب وقت بهدف تعزيز التعاون بين مصر وتنزانيا بما يحقق المصالح المشتركة للشعبين الصديقين.

Advertisements
شارك برأيك

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأعلي