جمال شيحة: تحريم تحية العلم المصري خيانة
جمال شيحة: تحريم تحية العلم المصري خيانة

قام جمال شيحة النائب بمجلس النواب المصري، و رئيس لجنة التعليم في والبحث العلمي برفض الدعوات التي انتشرت من قبل بعض المصريين الذين طالبوا بعدم تحية العلم المصري، وقد قام بوصف هذه الدعوات بأنها خيانة للعلم والوطنية ولمصر.

والجدير بالذكر أن نائب البرلمان المصري جمال شيحة كان قد طلب في احدى تصريحاته التي صرح بها للمحررين البرلمانيين، أنه اصبح امر ضروري أن تتم محاكمة واحد من الدعاة السلفيين الذي قام بإصدار بيان له في نفس الوقت التي كانت تستعد مصر فيه لبداية العام الدراسي الجديد، وقد صرح الداعية السلفي في هذا البيان أن تحية العلم المصري أمر محرم حيث أنه بدعة.

ويذكر ان “شيحة” قد صرح مؤكد إن هذه الدعوة إلى تحريم تحية العلم المصري تعد خيانة للوطن، حيث أن تحية العلم المصري تعد واجب وطني، وقد أكد ان هذا الامر غير خاضع للآراء الشخصية، وقد اضاف قائلا يجب أن يتم عقاب أي شخص ينادي بتحريم تحية العلم المصري بعقوبة رادعة وقانونية في ظل أحكام القانون والدستور ، حيث يجب أن يحكم عليه بالسجن بتهمة إهانة العلم المصري وخيانة مصر وأيضا لتكدير السلم العام في المجتمع، وقد تابع قائلا أن كان لا يريدنا أن قوم بتحية علم مصر بلدنا إذا اي علم سنقوم بتحيته.

وقد أنهى نائب مجلس الشعب كلامه متسائلا عن الخطوات التي قام بها رئيس وزراء مصر المهندس شريف إسماعيل بخصوص هذا المواطن الخائن، حيث أنه قام بإطلاق تصريحات تقوم بحث المواطن المصري على عدم تحية العلم، ويعد هذا الأمر إهانة صريحة وواضحة للوطن بأكمله، ويرى شيحة أن أسوأ ما في الأمر هو أنه قام بصبغ دعوته بصبغة دينية، متخوفا من أن مثل هذا الامر من شأنه أن يقوم بإشعال فتنة بين المصريين.

وقد أشار جمال شيحة رئيس لجنة التعليم والبحث العلمي في كلامه إلى أن سامح عبد الحميد الداعية السلفي، الذي قام بإصدار بيان خاص به ، يقوم من خلاله بتحريم تحية علم مصر، قائلا أن هذا الأمر يعتبر بدعة.