تعرف على رسائل الرئيس السيسي للمجتمع الدولي وشعوب العالم من نيويورك
الرئيس عبد الفتاح السيسي

قام الرئيس السيسي اليوم الأربعاء الموافق 20 سبتمبر،  بإلقاء خطاب مصر أمام  الأمم المتحدة، وقد تضمن هذا الخطاب التركيز على العديد من النقاط الهامة والأمور الأساسية بالنسبة للقضايا الإقليمية والدولية المختلفة، ولا سيما القضية الفلسطينية التي كانت محور اهتمامه الأول خلال لقائه برئيس الوزراء الإسرائيلي بالأمس الثلاثاء الموافق 29 سبتمبر، ومن خلال موقعنا مصر 365 نتعرف سويا على أهم النقاط التي جاءت في هذا الخطاب، وذلك على النحو التالي:

أكد الرئيس أن الحل الوحيد للخروج من كافة الأزمات والمشاكل التي تشهدها المنطقة في الفترة الحالية، هو التمسك بمشروع الدولة الوطنية الحديثة، والذي يتضمن أن يكون القانون والدستور هم الجوهر له، لافتا إلى أن سياسة مصر الخارجية تعتمد على ذلك، مشيرا في الوقت ذاته على أن السبيل الوحيد لحل الأزمة السورية الحالية هو الاتفاق على حل سياسي يرضي كافة السوريين، ويتضمن الحفاظ على وحدة الدولة واستقرارها وأمنها.

وأضاف، أن الطريق الوحيد لتسوية كافة الخلافات التي تشهدها العديد من الدول اليوم، هو سيادة الدول وعدم التدخل في شئونها الداخلية، وأعرب عن رفضه التام تجاه محاولات العبث التي تمارس حاليا والتي تحول المساس بوحدة الدولة الليبية، مؤكدا أن الحل الأساسي للأزمة القائمة حاليا في الدولة لن يكون إلا بالتسوية السياسية، كما تطرق بالحديث عن القضية الفلسطينية مؤكدا على ضرورة التوصل إلى حل لهذه القضية والوصول إلى معالجة شاملة ونهائية لها وذلك من خلال تسوية عادلة تقتضي بإنشاء دولة فلسطينه مستقلة تكون عاصمتها هي القدس الشرقية، لافتا إلى أن هذا الشرط الأساسي للانتقال بالمنطقة بأكملها إلى مرحلة الأمن والاستقرار.

كما تحدث أيضا عن سد النهضة، مؤكدا أن الحل الوحيد لمعالجة الملف هو التشاور والتعاون بين الدول الثلاثة المشاركة فيه ، وهي مصر والسودان وإثيوبيا، كما أعرب عن أسفه الكبير لما يعانيه أقلية المسلمين في ميانمار، لافتا إلى أن هذه القضية يجب أن تكون بمثابة تذكير المجتمع الدولي بمسؤولياته الأخلاقية  التي عليه القيام بها، وفى النهاية أعرب عن سعادته للمشاركة في هذا الاجتماع الذي كان محور اهتمام الوسائل الإعلامية في الداخل والخارج.

اقرأ أيضا: “الخارجية” تعلن كلمة السيسي أمام الأمم المتحدة تناولت القضايا الدولية الهامة