وفاة طفل في الفيوم نتيجة عَبثه في فيشة الثلاجة و اصَابته بصعق كهربائي
وفاة طفل في الفيوم نتيجة عبثة في فيشة الثلاثة و اصَابته بصعق كهربائي

يتعرض الكثير من الأطفال مع صغر سنهم بجانب عدم قدرتهم على التمييز بين عواقب العديد من التصرفات المتهورة التي يقوموا بها إلى الكثير من الحوادث التي لا تُحمد عقباها، والتي من الممكن أن تؤدي إلى نتائج مفجعة بالنسبة للأبوين.

وكان آخر تلك الحوادث التي لم تكن نتائجها جيدة، قيام أحد الأطفال في قرية مِنيا الحيط التابعة لمركز إطسا في مُحافظة الفيوم بالعبث في فيشة الكهرباء مما أدى إلى مصرع الطفل متأثرا بصعق كهربائي قد تعرض له أثناء عبثه، وقامت النيابة بتحرير محضر بتلك الواقعة وذلك بعد قيام الأبوين بإخطَارها عن الحادث.

حيث جاءت التفاصيل عندما قام أحد العاملين المقيمين في قرية مِنيا الحيط التابعة لمركز إطسا في مُحافظة الفيوم بإخطار النيابة بقيادة مدير الأمن “خالد شلبي” والذي قام بالكشف عن التفاصيل من خلال مجموعة من التصريحات التي كشف عنها لمصر 365.

حيث قام الشاب البالغ من العمر 21 عام، بإخطار النيابة بتفاصيل الحادث، وكانت التفاصيل وفقا لما قاله والد الطفل ” عبد الرحمن” أن الطفل قام بالعبث في فيشة الثلاثة ونتيجة لذلك فقد أصابه صعق كهربائي قد تسبب في وفاته على الفور.

وقد جاءت التقارير الصادرة من الصحة والتي تفيد بأن سبب وفاة الطفل كان نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية والتنفسية وتوقف مفاجئ في عضلة القلب، وكان هذا نتيجة تعرض الطفل إلى صعق كهربائي.

كما أضافت التقارير الصادرة عن الصحة كذلك خلو الواقعة من أي شبهات جنائية قد تكون هي سبب الوفاة، كما قامت النيابة بدورها بتحرير محضر يحمل رقم 6766 التابع لسنة 2017، وقد جاء هذا وِفقا للتفاصيل التي أعلنت عنها النيابة التي قامت بالتحقيقات في تلك الواقعة.

الجدير بالذكر أن تلك الحادثة لم تكن الأولى من نوعها ولا يمكن الجزم أنها ستكون الأخيرة، كما لا يمكن إلقاء اللوم على الطفل الذي لا يعي جيدا عواقب تصرفاته، ولكننا بالطبع نعلم جيدا أن الأبوين على دراية كاملة بعاقبة العبث في فيشة الكهرباء والتي كانت يجب أن يمنعوا اينهم عن القيام بها لتجنب مثل تلك النتيجة.