وزير الشباب يؤكد حل المشكلة السكانية من خلال رفع سن الزواج للفتيات
وزير الشباب يؤكد حل المشكلة السكانية من خلال رفع سن الزواج للفتيات

تقدم وزير الشباب والرياضة “خالد عبد العزيز” خلال الفترة الأخيرة والتي تتزامن مع الارتفاعات الأخيرة التي مرت بها الزيادة السكانية بطلب تأخير سن الزواج للفتيات كوسيلة لحل تلك الأزمة.

وقد أضاف خلال التصريحات التي قام بها لمصر 365 أنه يجب القيام بتوعية الفتيات من خلال خلق قنوات حوار معهن، وخاصة مع الجيل الجديد، ويأتي هذا بهدف توعية الفتيات بضرورة تأخير سن الزواج هذا بجانب نزول المرأة إلى سن العمل وذلك بهدف رفع القيمة الإنتاجية للبلاد.

وخلال جلسة الحوار المجتمعي والذي تقوم بها لجنة التضامن و الأسرة التابعة لمجلس النواب، فقد شدد أمام الحضور من الأزهر والمجتمع المدني والكنيسة على ضرورة القيام بتغيير أسلوب الحوار مع الشباب من خلال الاعتماد بصورة أكبر على الوسائل التكنولوجية.

هذا بجانب استخدام جميع أنواع التكنولوجيا الحديثة في هذا الحوار، نظرا لتعامل الشباب معها وتعلقهم بها بصورة كبيرة جدا، وذلك لتوعيتهم بضرورة هذا الأمر والذي سيساهم بشكل كبير في القضاء على مشكلة الزيادة السكانية والتي تعاني منها البلاد خاصة خلال الفترة الأخيرة نتيجة تفاقمها.

كما أضاف وزير الشباب والرياضة، أنه لتوعية الشباب بخصوص مشكلة الزيادة السكانية والتي أصبحت من أكثر المشكلات خطرا على استقرار البلاد خلال الفترة الأخيرة، فإنه يجب الاتجاه إلى مواقع التواصل الاجتماعي واستخدامها بصورة مدروسة كوسيلة من أهم الوسائل التي يمكن من خلالها التواصل مع الشباب.

هذا بجانب الاتجاه إلى الدراما باعتبارها ذات تأثير كبير على الشباب والمواطنين و تَوعية الشباب من خلالها، وذلك عن طريق تجسيد المخاطر التي يمكن أن تواجه المجتمع في ظل وجود الأزمة السُكانية وارتفاع الكثافة يوم بعد يوم.

وأضاف أيضا خلال التصريحات التي قام بها، أنه من الضروري خلال الفترة الحالية الاتجاه إلى توجيه المواطنين للتردد على الوحدات الصحية بصورة مستمرة و الإهتمام بوسائل تنظيم الأسرة التي تمنحها الوحدات للمواطنين وذلك للقضاء على تلك المشكلة، و التي تواجه البلاد بصورة خطيرة خاصة خلال الفترة الأخيرة والتي تعاني فيها البلاد من نقص حاد في الموارد وتقديم الخدمات للمواطنين من قبل الحكومة.

اقرأ أيضا:

  1. جهود الحكومة لربط عدد السكان بالتنمية.