حقيقة الشائعات المنتشرة علي مواقع التواصل الاجتماعي
الموسيقار محمد عبد الوهاب

انتشرت  الكثير من الشائعات في الفترة الأخيرة وذلك بعد تداول المواقع الالكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي  وصرح مركز معلومات مجلس الوزراء أن ما تم نشرة من قبل المواقع الالكترونية وصفحات السوشيال ميديا انها مجرد شائعات ولا أساس لها من الصحة .

وانتشر في الفترة الاخيرة سرقة تمثال الموسيقار محمد عبد الوهاب من مكانة  بباب الشعرية ، حيث  نشرت مواقع التواصل الاجتماعي صور قاعدة التمثال فارغة وانتشرت بشكل كبير من قبل مستخدمي “فيس بوك”.

وعلي الفور قام المركز بالتواصل مع وزارة الثقافة، وقامت وزارة الثقافة بنفي ذلك الخبر الذي ليس لة أساس من الصحة وانة مجرد شائعات ،وأكدت أن الصورة ليست واضحة للبعض ، حيث بالفعل تم نقل التمثال من مقره بباب الشعرية  لإعادة ترميم تمثال الموسيقار، حيث عرض التمثال في الآونة الأخيرة للكثير من التشوهات ، وبالفعل تم نقله إلى معامل الترميم بقطاع الفنون التشكيلية التابع للوزارة، مؤكدا أيضا أن أخبار سرقة التمثال مجرد شائعة ليس لها أساس من الصحة .

وأكدت الوزارة أن معمل الترميم بقطاع الفنون التشكيلية يقوم بالعمل بالتمثال حاليا، وسوف يتم الانتهاء في النصف الثاني من أكتوبر ، وسوف يتم نقله إلى مقره الأصلي بباب الشعرية خلال الأيام الأولى من شهر نوفمبر المقبل وذلك بعد الانتهاء من ترميمه.

وطالب وزيز الثقافة وسائل الإعلام بكافة أشكالها من مواقع الالكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي بالبحث والتحري عن الاخبار قبل نشر الشائعات ، وناشد أيضا بتوخي الحذر و الدقة قبل نشر المعلومات والمصادر الخاطئة ، لأنها تؤدي إلى إثارة غضب الشعب وتؤدي إلى بلبلة الرأي العام.

وعلي الجانب الآخر انتشرت شائعة حول فرض زى موحد للطلبة والطالبات داخل الحرم الجامعي ، ونفي وزير التعليم العالي أن ماتردد علي مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الالكترونية مجرد شائعة ليس لها أساس من الصحة ، واكد ان هذا الخبر لم يطرح للنقاش ولم يطرح للدراسة وعلقا ايضا انه لم يصدر اي تعليمات بشأن هذا الخبر .

وأكدت الوزارة أن الجامعات المصرية لم تعترف بتلك الشائعات وأنها ملتزمة بالتقاليد الجامعية المعترف بها عالميا، وناشد الوزير بعدم نشر الشائعات والأخبار الكاذبة التي لا أساس لها من الصحة.