وزارة الإسكان تعلن عن تغييرات فى مواعيد تنفيذ بعض المشروعات الجديدة
مشروعات الإسكان

قام السيد المهندس هشام محمد درويش، والذي يشهد منصب رئيس قطاع التشييد والعلاقات الخارجية التابعة إلى وزارة الإسكان، بالإعلان عن قرار الوزارة الخاص بتعديل بعض البرامج الزمنية المقررة طبقا لخطة الحكومة للمشروعات الجارى تنفيذها في الفترة الحالية بالبلاد لعدد من الأسباب الاقتصادية.

تم الكشف عن المدة الزمنية الجديدة التي قد قررتها وزارة الإسكان لهذه المشروعات الجديدة، حيث تقرر أن يتم مدها لـ 9 شهور إضافية عن مدد المشروعات المقررة من أجل أن يتم تنفيذ المشروعات بشكل نهائي.

وقال المهندس هشام محمد درويش، في أحدث تصريحاته الصحفية، أنه بالنسبة إلى قرار مجلس الوزراء السابق والذي كان قد تقرر فيه أن يتم مد الفترة الزمنية لهذه المشروعات الجديدة لـ 3 شهور بعد المدة الأساسية للمشروعات، قد تقرر تعديله بعد أن طالبت هذه الشركات بأن يتم زيادة هذه المدة من جديد نظرًا لما تلاقيه البلاد من ظروف إقتصادية صعبة وتحركات دائمة فى الأسعار المتعلقة بمواد البناء والارتفاعات المتكررة فى فترات قصيرة خلال الفترة الماضية داخل الأسواق.

ورد أنه قد تقرر أن يتم منح المشروعات الجديدة مدة 9 شهور أخرى لكي تتمكن من تنفيذ مشروعاتها بشكل كامل وطبقا للمواصفات المقررة لها، حيث أشار رئيس قطاع التشييد إلى أن هذه الخطوة الجديدة جاءت نتيجة عدد من الظروف المختلفة التي قد طرأت مؤخرًا بالسوق والتي قد أثرت بشكل كبير على مختلف المتعاملين داخل الأسواق بالإضافة إلى عدد من القطاعات المختلفة والتي على رأسها جاء قطاع التشييد والبناء فى البلاد.

وعلى هذا قد تقرر أن يتم العمل علي صدور قانون جديد فى الفترة الماضية بشأن هذا الأمر بالإضافة إلى سعي الحكومة إلى تعويض المقاولين عن الخسائر التي لحقت بهم بعد صدور قرارات مجلس الوزراء المتعلقة بهذا الصدد، حيث ورد أنه قد لحق المستثمرين والتجار خسائر هائلة بسبب تغير أسعار التكلفة وتحركات العملة الأجنبية وتعديل القوانين المتعلقة بالتصدير والاستيراد وغيرها من الأمور الهامة التي قد اثرت على الأسعار بشكل مباشر في تعاملاتها.

إقرأ ايضًا.. وزارة الإسكان تعلن عن الفئات المستحقة لوحدات العاصمة الإدارية الجديدة